حوادث

بارت دي ويفر يخضع لحماية الشرطة بسبب تصريحاته الأخيرة

بلجيكا 24- أفادت وسائل إعلام محلية بلجيكية مختلفة، ان عمدة أنتويرب وزعيم حزب N-VA “بارت دي ويفر” يخضع لحماية الشرطة على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع منذ الأسبوع الماضي.

وتخشى السلطات الأمنية من أن مجرمي المخدرات يخططون لشن هجوم على عمدة أنتويرب. ونتيجة لذلك ، وضعت تحت حماية اللصيقة للمرة الثانية.

وقال دي ويفر: “النظام أصبح أكثر صرامة من المرة السابقة، عندما تم تهديدي من قبل المتطرفين” ، مضيفًا أن “هذا ما هو عليه”.

قال الحزب الاشتراكي بيان سابق له في مايو من عام 2015، أن بارت دي ويفر”يحاول صرف الانتباه عن طريق الإشارة إلى عدو خارجي”.

تلقي  بارت دي ويفر تهديداً بالقتل، كان تلك المرة محَرراً في رسالة مكتوبة باللغة الفرنسية، وذُكر في الرسالة أنه سيتم قتل رئيس بلدية أنتويرب إن لم يعتنق الإسلام.

إلا ان هذه المرة لم تكن الأخيرة، حيث ظهر تهديد آخر للعمدة في أعقاب تفكيك خلية إرهابية في فيرفيرز (في مقاطعة لييج).

تأتي عملية التأمين في أعقاب إعتراض الرسائل المتبادلة بين المجرمين على البرنامج المشفر Sky ECC ، مما أدى إلى إعتقال العشرات وضبط 17 طناً من الكوكايين و 1.2 مليون يورو ، من بين أمور أخرى.

بعد عملية Sky ، دعا “دي ويفر” إلى توسيع نطاق الحرب على المخدرات وقال في التلفزيون، إن “أصحاب المليارات” الذين يترأسون منظمات المخدرات سيتم مواجهتهم من قبل الشرطة ومسؤولي العدالة.

وبحسب ما ورد جاءت أنباء التهديد ضد “دي ويفر” بعد أيام قليلة من إدلائه بهذه التصريحات.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock