بلجيكا

وزير العدل البلجيكي يستفسر عن سبب إطلاق سراح “مهاجمي رجال الشرطة”

بلجيكا 24 – طلب وزير العدل البلجيكي “فينسينت فان كويكنبورن” من مكتب المدعي العام شرح الإفراج بكفالة عن العديد من الأشخاص الذين هاجموا قوات الشرطة خلال تفتيش طريق لفيروس كورونا في بلدية “إيكسيل” يوم السبت.

وقال فان كويكنبورن: “تعمل الشرطة جاهدة لتطبيق إجراءات فيروس كورونا ، بما في ذلك في بروكسل” ، واصفاً الحادث بـ “الفاضح”.

أعلنت شرطة بروكسل العاصمة إيكسيل عبر موقع تويتر ،أن تفتيش لفيروس كورونا إنحرف عن مساره يوم السبت، حوالي الساعة 5 مساءً .

وقالت الشرطة إن ملابسات هذا الحادث غير معروفة ، لكن ثلاثة من ضباط الشرطة أصيبوا واعتقل ثلاثة أشخاص.

وإختتمت الشرطة التغريدة بالقول “سنظل يقظين على الأرض ونستمر في لعب دورنا في مكافحة فيروس كورونا”.

تم القبض على ثلاثة من المشتبه بهم وتقديمهم إلى قاضي التحقيق ثم إطلاق سراحهم.

وأكد فان كويكنبورن يوم الأحد أن هذا لا يعني بأي حال من الأحوال أن المشتبه بهم غير مذنبين. وقال إنه إذا ظهر أنهم ارتكبوا أعمالا تستحق الشجب ، فسيتم محاكمتهم ومعاقبتهم.

وأشار فان كويكنبورن إلى أن اتفاق الحكومة تضمن عدم التسامح مطلقاً مع العنف ضد الشرطة ، مضيفاً إن هذا ينطوي على توجيه الاتهام إلى جميع مرتكبي الأعمال المستهجنة ومحاكمتهم ومعاقبتهم.

زر الذهاب إلى الأعلى