بلجيكاهجرة و لجوء

هجرة ولجوء : مجلس الدولة يرفض إقتراح N-VA بتنفيذ زيارات منزلية للقبض على الاجانب

بلجيكا 24 – رفض مجلس الدولة مشروع قانون الحزب القومي الفلمنكي N-VA، والذي ينص على إمكانية القيام بزيارات منزلية للقبض على أجنبي صادر في حقه أمر بمغادرة البلاد.

آثار موضوع الزيارات المنزلية ضجة كبيرة اثناء الفترة التشريعية السابقة، وينص المشروع على اعطاء الشرطة الحق في دخول أي “مكان خاص” ، على سبيل المثال منزل مضيف ، من أجل إعتقال شخص يخضع لأمر بمغادرة البلاد و مصادرة المستندات التي تثبت هويته.

ومن جهتهم واجه المدافعون عن حقوق الإنسان وجزء من المعارضة هذا القرار حتى تم التخلي أخيرًا عن مشروع قانون عندما بدأ بالفعل رحلته البرلمانية.

في الأسابيع الأولى من الهيئة التشريعية الحالية ، قدمت N-VA مشروع قانون يهدف إدخال هذا النظام مرة أخرى حيث يمكن لقاضي التحقيق أن يأذن بهذه “الزيارة” والقبض على المعني ، حتى لو كانت تتعلق بمحل إقامة أو مكان إقامة طرف ثالث ويقول النص أنه مستوحى من نظام الفحص الحالي الذي يقوم به المفتشون الاجتماعيون.

ومن جانبه يرى مجلس الدولة إن الاقتراح لا يقدم ضمانات كافية بشأن احترام الحقوق الأساسية لأطراف ثالثة التي تتم زيارة منازلهم وقال “لم تُتخذ أي ترتيبات خاصة تجعل من الممكن مراعاة مصالح الأطراف الثالثة التي تعيش بانتظام في المسكن موضوع زيارة المنزل ، ولا سيما مصالح الأطفال القصر الذين يعيشون في هذا المسكن على وجه الخصوصىوأيضًا إلى عدم الدقة في الساعات التي يمكن أن تتم فيها هذه الزيارة أو إذا كان يجب على سبيل المثال أن تتم في حضور قاضي التحقيق.

*الموضوع ليس ضمن برنامج الحكومة الحالية

لم تتضمن إتفاقية حكومة “تحالف فيفالدي” الحالية إمكانية القيام بزيارات منزلية وهو إختيار يفرح النواب الخضر.

وقال النائب سيمون موتكوين حزب الخضر الفلمنكي (Ecolo-Groen)، “يؤكد رأي مجلس الدولة بشأن قانون N-VA المقترح رغبة دعاة الأحزاب البيئية في إستبعاد إمكانية القيام بزيارات منزلية أثناء مفاوضات فيفالدي، دعونا الآن نمضي قدمًا للعمل على سياسة هجرة عادلة تستند لفترة طويلة جدًا على إنسانية المضيفين والمجتمع المدني”.

زر الذهاب إلى الأعلى