بلجيكا

منصة المرضى الفلمنكية : “من فضلك أعد لقاح الأنفلونزا إلى الصيدلية”

بلجيكا 24 – يبدو أنه هناك نقص في جرعات لقاح الإنفلونزا في بلجيكا لتلبية إحتياجات الجميع في الفئات المعرضة للخطر.

عادةً ما يتم تعريف هؤلاء الأشخاص المعرضين لخطر الأنفلونزا على أنهم أكبر من 65 عامًا ، والمصابين بأمراض مزمنة والحوامل والعاملين في مجال الصحة.

وتطلب منظمة المرضى الفلمنكية من الأشخاص الذين لديهم مخزون لقاح وليسوا في أي من هذه الفئات إعادة جرعتهم إلى الصيدلية.

وتقول إلس فيخمانس مديرة منصة المرضى الفلمنكية، “لقد تلقينا ردود فعل لا حصر لها من الناس الذين يشعرون بالقلق.مضيفةً ان الإنفلونزا والأمراض المزمنة قد تعني الموت.

وأضافت فيخمانس :”إذا كنت بصحة جيدة ، فإن الإنفلونزا تعني خطر ضئيل باستثناء أسبوع فقط في السرير.

ودعت فيخمانس إلى إظهار التضامن الإجتماعي والوطني مع الأشخاص الذين يحتاجون إلى هذه الجرعات حقًا! ”

وبحسب فيخمانس التي قالت،ان ما يغضبني هو حقيقة أن الصيادلة اتخذوا ترتيبات في يونيو الماضي لضمان وصول اللقاحات إلى الفئات المعرضة للخطر. وبدلاً من ذلك ، انتهى بهم المطاف في مجال الرعاية الصحية للشركات، في شركات مثل شبكة VRT الفلمنكية وجامعة لوفين! ”

من جانبه ،أعلن ليفن زوينبويل من نقابة الصيادلة عن إهتمامه بحقيقة أن الإمدادات الإضافية في طريقها إلى بلجيكا.

وقال زوينبويل: “الخبر السار هو أن وباء الأنفلونزا الذي يمكن أن نتوقعه في فبراير سيكون أقل قوة نتيجة لإجراءات كورونا.”

زر الذهاب إلى الأعلى