اخبار لوكسمبورغحوادث

لوكسمبورغ…سائق يفر من الرقابة الجمركية ويكاد يتسبب بكارثة بسبب التبغ!

بلجيكا 24 – حاول سائق يحمل كمية كبيرة من التبغ في سيارته الهروب أثناء فحص جمركي عادي في بلدية تينيفيل بمقاطعة لوكسمبورغ، وكاد يصطدم بضابط جمارك في طريقه.

وكان من المفترض أن يكون هذا الأربعاء يومًا عادي لموظفي الجمارك العاملين في مقاطعة لوكسمبورغ، لكن أحداث اليوم أخذت منعطفاً دراماتيكيا خلال فترة الظهيرة، حيث  قام فريق من ضباط الجمارك بفحص “روتيني” بالقرب من تينيفيل ، على الطريق الوطني N4، و انجذبت أعين العملاء إلى شاحنة مسجلة في فرنسا، حيث قرروا إيقاف السيارة، وهنا كانت المفاجأة حين عثر موظفي الجمارك على أكثر من 50 كيلوغرامًا من التبغ في الجزء الخلفي من الشاحنة.

وحسبما ذكرت صحيفة “لاموس”، يتم تنظيم عمليات تهريب كاملة من بلدية مارتيلانج “مقاطعة لوكسمبورغ” لتوصيل الكحول والتبغ برسوم ضرائب أقل بكثير مما هي عليه في بلجيكا إلى شركاتهم ، وبعضها في فرنسا.

ومؤخرا في أبريل الماضي، عثرت الجمارك البلجيكية على شاحنتين مسجلتين في فرنسا كانتا تحملان أكثر من 200 كيلوغرام من التبغ، وبعد ذلك ، قبل بضعة أسابيع ، عثرت الجمارك على ما لا يقل عن 750 كيلوغرامًا في غضون ثلاث ليالٍ فقط.

وشرع موظفو الجمارك في إخلاء آلاف الخراطيش من أجل إعداد جرد، كما انتهزوا الفرصة للاستيلاء على مفتاح السائق الفرنسي ، مع إخباره بأنه سيتم الاستيلاء على السيارة، بعدها إنزعج السائق بشكل واضح من الموقف ، فقام بإستخدام مفتاح ثان كان قد أخبئه في وقت سابق لإعادة تشغيل السيارة في حالات الطوارئ، لينطلق بعد ذلك محدثاً ضجة كبيرة في محاولة للخروج عن السيطرة .

و كانت المأساة قريبة للغاية ، حيث حاول الإصطدام بموظف الجمارك الذي تفادى  السيارة التي دخلت مرة أخرى في N4 بأقصى سرعة.

وقالت الجمارك ان السائق الفرنسي حاول تفادي الامساك به بشتى الطرق ناهيك على السرعة المجنونة والتي وصلت في بعض الاوقات إلى 180 كم/س، إلا ان شرطة نامور أمسكت به في نهاية المطاف.

وأكد مكتب المدعي العام في لوكسمبورغ الوقائع ، موضحًا أيضًا أن ملف القضية قيد التحقيق.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock