بلجيكا

كورونا في بلجيكا..دي كرو يحذر “آخر شيء نريده هو موجة عيد الميلاد “

بلجيكا 24 – في تصريحه لشبكة VRT الفلمنكية يوم الأربعاء، قال رئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دي كرو، إن إحتفالات عيد الميلاد هذا العام في بلجيكا لن تكون كمثيلاتها السابقة.

وحذر رئيس الوزراء من أن آخر شيء نريده هو موجة عيد الميلاد، إذا كنا هناك متهورين في عيد الميلاد ، فسوف نعاني من النتيجة بعد ثلاثة أو أربعة أسابيع.

وأكد الوزير بحلول عيد الميلاد ، سيظل فيروس كوفيد-19 موجودًا، وحملة التطعيم لم تبدأ بعد، سنظل خطرين على بعضنا البعض، يجب أن نتجرأ على الإعتراف بذلك .

وأضاف دي كرو، ” إن فترة عيد الميلاد هي الوقت الذي نجتمع فيه ونتشارك الذكريات الجيدة ولكننا لا نريد أن نكون خطراً على بعضنا البعض، لن يكون عيد الميلاد على الإطلاق مثل السابق، وقال أيضاً، انه يخطط للاحتفال بعيد الميلاد مع شريكته وأطفاله “يبدو الأمر منطقيًا بالنسبة لي”.

وخلص رئيس الوزراء قائلاً ،”لا يزال من السابق لأوانه معرفة التدابير التي ستكون سارية المفعول لموسم الأعياد، الإجراءات الحالية وعلى وجه الخصوص حقيقة أنه يُسمح بإتصال وثيق “واحد فقط” لكل فرد من أفراد الأسرة ستستمر على الأقل حتى 13 ديسمبر.

زر الذهاب إلى الأعلى