بلجيكا

كورونا: تزايد ظاهرة المطاعم غير القانونية في بلجيكا

بلجيكا 24 – تسبب وباء كوفيد-19 في سكون تام للعديد من القطاعات حيث إضطرت الى إغلاق أبوابها في إنتظار فرج قريب.

ومن بين القطاعات التي أغلقت أبوابها كانت “الضيافة” حيث دخلت في ركود منذ ستة أشهر وبأمر من الحكومة البلجيكية يجب الإغلاق حتى إشعار أخر،لكن إذا كان بعضهم يطبق القانون الا ان البعض الآخر قرر إستقبال العملاء بشكل غير قانوني.

أعطت الحكومة البلجيكية لقطاع الضيافة موعداً لإستئناف النشاط والذي لن يكون قبل الأول من مايو، حيث يجب على قطاع الضيافة أن يتعامل مع مشاكله بصبر وأن يستمر في تقديم الوجبات السريعة فقط.

البعض الآخر المحاصر بضغوط مالية معينة قرر إستقبال العملاء سراً هذا هو الحال بشكل خاص في مقاطعة لوكسمبورغ.

إعترف رجل في الثلاثينيات من عمره يعمل في منطقة آرلون لصحيفة “سودبرس” قائلاً : هناك مجموعات على Messenger أو WhatsApp، فالكلام الشفهي يسير بسرعة كبيرة، أنا شخصياً ذهبت إلى المطعم ست مرات منذ مارس، عادةً ما تكون عبارة عن طاولة واحدة من 10 إلى 15 شخصًا.

وللإشارة : يخاطر أصحاب المطاعم الذين يقومون بفتح أبوابهم بشكل غير قانوني بغرامة ضخمة ومنعهم عن العمل لمدة تحددها السلطات المحلية،كما يواجه الزبائن غرامة أيضاً.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock