اخبار بروجاخبار فلاندرزحوادث

كلية أوروبا ..هل أصبحت تُخرج متغطرسين بدلاً من قادة سياسيين ؟؟!!

بلجيكا 24 – أعلن عمدة المدينة “ديرك دي فو” (حزب CD & V) ،أن طلاب “كلية أوروبا College of Europe” الذين أثاروا انتقادات من قبل الشرطة المحلية بعد خروج احتفالات نهاية العام عن السيطرة ،”لن يعاقبوا رسميًا”.

إحتفل طلاب “كلية أوروبا” في بروج يوم الاثنين الماضي بنهاية العام الدراسي في عدد من مساكن الطلبة، إلا ان هذه الإحتفالات سرعان ما خرجت عن نطاق السيطرة.

وقالت السلطات في بيان نشرته وكالة الأنباء البلجيكية بيلجا ، خلال الاحتفال ، “أنتهكت جميع تدابير وقواعد فيروس كورونا بالإضافة إلى توجيه الإهانات لضباط الشرطة وبغزارة”.

وبالتشاور مع مكتب رئيس الجامعة ، تقرر أنه يمكن إقامة حفلات نهاية العام والمقررة الليلة الماضية في مواقع مختلفة “بداخل الحرم الجامعي”.

ونص الاتفاق على عدم السماح للزوار بدخول الحرم الجامعي ،ومع ذلك ، وجد حوالي مائة طالب أنفسهم في منزل واحد ،ناهيك عن تصاعد الموقف ، بالتزامن مع تدخل الشرطة عدة مرات طوال المساء.

وقال رئيس الشرطة “ديرك فان نوفيل” مستنكراً ما حدث ،في مثل هذا الوقت ، وفي أثناء تلك الأزمات ،من المثير للقلق حقاً أن خريجي كلية أوروبا ، الذين سيكونون يومًا ما على رأس السياسة الأوروبية والإدارة والدبلوماسية ،يتصرفون بطريقة بغيضة ومتغطرسة”.

على الرغم من ردهم ، في النهاية لم تتقدم شرطة بروج بشكوى رسمية بالحادث ، مما يعني أنه لن تتم محاكمة الطلاب بسبب أفعالهم. في غضون ذلك ، إعتذر الطلاب لعمدة بروج.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock