بلجيكا

فيروس كورونا.. فقراء العالم سينتظرون حتى 2022 للحصول على اللقاح

بلجيكا 24 – في دراسة حديثة، حذر باحثون يوم الأربعاء من أن أكثر من خُمس سكان العالم قد لا يحصلون على لقاح ضد كوفيد-19 حتى عام 2022 على الأقل ، حيث تم حجز نصف الجرعات المحتملة للعام المقبل من قبل الدول الغنية.

وقالت المجلة الطبية BMJ التي نشرت الدراسة في إفتتاحيتها : “سيكون التحدي العملي لبرنامج التطعيم العالمي لـ كوفيد-19 على الأقل بنفس صعوبة التحدي العلمي لتطويره”.

وقام الباحثون في كلية “جونز هوبكنز بلومبرج” للصحة العامة بتحليل أرقام الطلب المسبقة للقاحات التي أعلنت عنها البلدان في جميع أنحاء العالم حتى قبل الموافقات الأولى.

وإعتبارًا من 15 نوفمبر ، تم حجز 7.48 مليار جرعة من 13 مصنعًا ، مما يجعل من الممكن تلقيح ما يقدر بنحو 3.7 مليار شخص (نظرًا لأن معظم اللقاحات تتطلب حقنتين).

ومع ذلك ، فإن 51% من هذه الجرعات تم طلبها مسبقًا من قبل الدول الغنية ، والتي تمثل 14% فقط من سكان العالم، وفقًا للباحثين.

وأضافوا أن البلدان ذوات الدخل المنخفض والمتوسط ، التي تمثل 85% من سكان العالم ، سيتعين عليها تقاسم الباقي.

ونتيجة لذلك ، يقول الباحثون: “لن يتمكن خُمس سكان العالم على الأقل من الحصول على اللقاحات قبل عام 2022.

وفقًا للباحثين ، يمكن أن تتجاوز الآثار الإعتبارات الصحية وحدها.

وبحسب الباحثين : “بدرجات متفاوتة ، يمكن أن تستمر التجارة الدولية أو السفر في التعطل حتى تتوفر علاجات أو لقاحات كوفيد-19 على نطاق واسع”.

إنضمت العديد من البلدان إلى تحالف أطلقته منظمة الصحة العالمية يسمى Covax Covid-19 Vaccine Global Access ، والذي يتفاوض مع المختبرات من أجل الوصول العادل إلى اللقاحات. بيد ان الولايات المتحدة أو روسيا ليسا جزءًا من هذا البرنامج.

ووفقًا لدراسة أخرى نُشرت في نفس الوقت من قبل BMJ ، تشير التوقعات إلى أن 3.7 مليار شخص في جميع أنحاء العالم يريدون التطعيم ضد كوفيد-19.

وبدأ عدد قليل من البلدان ، مثل المملكة المتحدة والولايات المتحدة وكندا ، بالفعل التطعيم باللقاح الأكثر تقدمًا ، لقاح Pfizer / BioNTech.

في أوروبا ، يمكن منح الإذن خلال فترة عيد الميلاد.

خطة بلجيكا

ومن المرجح أن تبدأ بلجيكا في تطعيم سكانها ضد فيروس كورونا في نفس اليوم مثل الدول الأعضاء الأخرى في الاتحاد الأوروبي.

في حديثها يوم الأربعاء ، قالت رئيسة المفوضية الأوروبية “أورسولا فون دير لاين” إن جميع أعضاء الاتحاد الأوروبي سيكونون قادرين على بدء التطعيم “في نفس اليوم” ، بعد أن يحصل لقاح Pfizer-BioNTech على الموافقة الرسمية.

وقالت “أخيرًا ، في غضون أسبوع ، سيتم السماح بأول لقاح ، ويمكن البدء في التطعيمات، مشيرةً إلى انها “إنها مهمة ضخمة”.

وذكرت صحيفة دي ستاندارد، انه بناءً على طلب وزير الصحة البلجيكي فرانك فاندنبروك ، تبحث فرقة العمل المعنية بإستراتيجية التطعيم ضد كوفيد-19 ، بقيادة ديرك راماكرز ، في ما ستعنيه الأخبار الأوروبية بالضبط بالنسبة لبلجيكا على وجه التحديد.

في أعقاب إعلان الوكالة الأوروبية EMA ، قالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين إن الأوروبيين قد يتم تلقيحهم بالفعل قبل نهاية هذا العام.

وقال خبير الأوبئة والبروفيسور في جامعة أنتويرب “بيير فان دام” ، والذي يعتبر جزء من فريق العمل ، لشبكة VRT في رد فعل على الأنباء الجديدة: “سننظر مع فريق العمل فيما إذا كان بإمكاننا البدء في وقت أبكر قليلاً ، وذلك إعتمادًا على وقت حصولنا على اللقاحات وعدد ما سنحصل عليه”. “إذا تمكنا من البدء في وقت مبكر ، فهذه إشارة لطيفة لعيد الميلاد.”

وفي رد فعل موازٍ، كرر رئيس الوزراء ألكسندر دي كرو أن بلجيكا يجب أن تكون جاهزة عندما تصل اللقاحات.

وفي تصريح لشبكة VRT ، قال “دي كرو”: “لقد قلنا دائمًا أننا سنكون جاهزين بمجرد توفر اللقاحات. لقد إفترضنا دائمًا أنه سيكون الخامس من يناير ، ولكن إذا توفرت اللقاحات في وقت أقرب ، فسنكون مستعدين للبدء في وقت أقرب”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock