بلجيكا

دراسة: إستمرار الأعراض لأكثر من شهرين على خُمس مرضى كورونا

بلجيكا 24 – أظهرت نتائج مسح فيروس كورونا الذي تجريه جامعة أنتويرب، أن 22.4% من المرضى لا يزالون يعانون من أعراض فيروس كورونا لفترة تصل لشهرين بعد الإصابة.

65% من الأشخاص الذين شاركوا في الدراسة يعرفون شخصًا من الأقارب أو الزملاء أو الأصدقاء المقربين الذين أصيبوا بنوبة خطيرة جراء الإصابة بالمرض.

هذا بالمقارنة بحوالي النصف فقط خلال الفترة من يونيو إلى سبتمبر. يعرف واحد من كل ستة أشخاص شخصًا مات بسبب كوفيد-19.

شارك حوالي 25 ألف شخص في الاستطلاع الذي تم إجراؤه بالاشتراك مع جامعات هاسيلت ولوفين والجامعة الفرنكوفونية الحرة في بروكسل ULB.

وبحسب الدراسة، فقد أصيب 812 من المشاركين بالإستطلاع بالمرض منذ شهرين على الأقل، وأكثر من خمس لا تزال تظهر عليهم الأعراض،

ويعتبر الإرهاق العام هو الشكوى الأكثر شيوعًا، بينما تشمل الشكاوى الأخرى ضيق التنفس وألم العضلات وصعوبة التركيز.

المزيد من الناس الآن على استعداد للتلقيح : الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا هم الأكثر حماسًا.

وبين الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 65 عامًا ، هناك إستعداد أكبر بين الأشخاص الذين يعرفون شخصًا مصابًا بمرض خطير مع كوفيد-19.

وحدد المشاركون في الدراسة أيضًا تدابير كورونا التي يجدون صعوبة في تحملها، والتي كانت عبارة عن تحديد عدد الأشخاص في الجنازات وإغلاق الحانات والمطاعم وإلغاء الفعاليات الثقافية والاتصالات المحدودة والحظر المفروض على الرياضات الجماعية.

ويعتقد المستطلعين، أن العمل من المنزل وإلغاء القواعد الذهبية الأربع وإجازة نصف العام الدراسي الممتدة سيكون لهم أكبر الأثر.

زر الذهاب إلى الأعلى