بلجيكا

بلجيكا: شركة “الأقنعة السامة” تخرج عن صمتها وترد على الإدعاءات..!

بلجيكا 24- خرجت شركة أفروكس صاحبة أقنعة الفم القماشية ووزعتها الحكومة البلجيكية الصيف الماضي، عن صمتها لترد على الإدعاءات القائلة بأن منتجها يحتوي على جسيمات نانوية سامة،وقالت انها مندهشة من أن جميع أقنعة القماش الأخرى في السوق لم تتأثر بهذا الإشعار.

ووفقاً للشركة التي قالت ان أقنعة القماش الأخرى الموجودة في السوق “تحتوي على نفس المكونات” و “منطقيًا ، يجب على السلطات الصحية أيضًا أن توصي بوقف تسويق هذه المنتجات في بلجيكا كإجراء احترازي ، ولا شك أيضًا في تحذير نظيراتها في جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.”

وقالت الشركة إن أقنعتها “تحترم جميع اللوائح الوطنية والأوروبية وبدقة بالغة، علاوة على ذلك ، منحت السلطات المختصة موافقتها على التوزيع في يونيو الماضي”.

وتصر شركة Avrox على أنه لا يوجد حاليًا “دليل” على أن أقنعتها “تصدر جزيئات نانوية في ظل ظروف معينة ، وإذا فعلت ذلك ، فقد يتسبب ذلك في مشاكل صحية”.

ووفقاً لتقرير صحيفة 7sur7 التي نشرت عزم الشركة تقديم تعاون كامل في الدراسة التي سيتم تنفيذها “إذا لزم الأمر”.

وبحسب الصحيفة، شركة Avrox ، ومقرها في لوكسمبورغ لكنها تصنع أقنعتها في آسيا ، باعت 15 مليونًا منها للحكومة البلجيكية لتوزيعها على الناس في جميع أنحاء البلاد عبر الصيدليات.

وبعد دراسة أجراها معهد Sciensano للصحة العامة في بلجيكا،كشف أن الأقنعة تحتوي على جزيئات نانوية من الفضة وثاني أكسيد التيتانيوم والتي عند استنشاقها يمكن أن تلحق الضرر بالجهاز التنفسي ، دعا وزير الصحة البلجيكي الناس إلى التوقف عن استخدامها وتوزيعها “في انتظار مزيد من التحقيق“.

ويجرى أيضًا التحقيق في شراء الأقنعة نفسها ، والتي تضمنت إتفاقية بقيمة 40 مليون يورو ، لإحتمال حدوث إحتيال لأن اثنين من الأشخاص المعنيين يقال إنهما يعرفان بعضهما البعض بشكل شخصي.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock