حوادث

بسبب غزال..برنامج عودة عائلة بلجيكية قادمة من باريس يتحول إلى كابوس!

بلجيكا 24- لم يسري برنامج العودة إلى بلجيكا كما هو مخطط لعائلة بلجيكية كانت قد أمضت يوماً. أطلقت عليه “يوم أحلامها” في مدينة الألعاب “ديزني لاند” باريس.

يوم الاثنين ، 20 يونيو ، قضت فيكتوريا يومًا عائليًا في ديزني لاند باريس . وكما هو مخطط له للعودة إلى بلجيكا، استقلت السيدة وأقاربها قطار SNCF إلى محطة Marne-la-Vallée. لكن خلال الرحلة ،حدث ما لم يكن في الحسبان.

توقف القطار بشكل طارئ لإجراء عدة فحوصات بعد اصطدامه بغزال. وأعلنت شركة السكك الحديدية الفرنسية SNCF عن تأخير ساعتين. كما علقت فيكتوريا لـ RTL-Info : “قلنا لأنفسنا لا يهم ، فهذا ليس خطأ SNCF”.

مشكلة أخرى كانت في إنتظار هذه العائلة في مدينة ليل الفرنسية: بسببب أعمال الصيانة والجديد الليلي على خطوط القطارات فائقة السرعة، قيل لنا إنه لا يمكننا العودة إلى بروكسل. لذلك كانوا سيضعوننا في “قطار للنوم” في محطة ليل. حينها فقط حدثت حالة من الذعر بين ركاب القطار.

540 يورو للعودة إلى بلجيكا
المشكلة الأكبر هي انه في “محطة قطارات ليل” ، أبلغ موظفو المحطة المسافرين بأن جميع الفنادق ممتلئة وأنه لا توجد سيارات أجرة أو حافلات لإعادة المسافرين إلى بلجيكا.

إضطرت فيكتوريا وأقاربها ، الذين لم يرغبوا في قضاء الليل والنوم في القطار، الأخذ بزمام المبادرة بأنفسهم وإستئجار العديد من سيارات الأجرة للعودة إلى منازلهم.

في المجموع ، أنفقت العائلة البلجيكية 540 يورو للسفر في ليل / بروكسل ويريدون الآن أن يتم تعويضهم عن تذاكر القطار وسيارات الأجرة.

بعد الاتصال بـ RTL-Info ، دعت شركة السكك الحديدية البلجيكية SNCF العائلة لتقديم شكوى ولكن ليس من المؤكد أنه سيتم تعويضهم!.

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock