حوادث

بدء محاكمة الزوجين “لاكوت وفان آكر” في قضية مقتل رجل الأعمال البريطاني

بلجيكا 24- بدأت اليوم في بروج اليوم محاكمة “الزوجين جان كلود لاكوت وهيلدا فان آكر” ، المتهمين بقتل رجل الأعمال البريطاني ماركوس ميتشل.

تسلمت بلجيكا الزوجين الهاربين منذ حوالي 24 سنة في قضية مقتل رجل أعمال بريطاني في منتجع دي هان الساحلي في غرب فلاندرز.

تم اعتقال الزوجين في ساحل العاج في أواخر 2019. وأدينت هيلدا فان آكر وجان كلود لاكوت بحكم غيابي أمام محكمة بلجيكية بتهمة قتل رجل أعمال بريطاني في عام 1996.

بعد اعتقالهما في ساحل العاج ، طلبت السلطات البلجيكية على الفور تسليم الزوجين.

ووفقًا لمحاميها، وافقت هيلدا فان آكر المصابة بسرطان الثدي على تسليمها ، وقالت أن صحتها هي شاغلها الأساسي. حيث انها بحاجة إلى العلاج الإشعاعي ، لكنها لم تتمكن من الحصول عليه في ساحل العاج.

في عام 1996 ،أعتُقل الزوجان في بلجيكا في قضية مقتل رجل أعمال بريطاني ، وهربا إلى جنوب إفريقيا بعد إطلاق سراحهما “اطلاق سراح مشروط ” بسبب عدم كفاية الأدلة.

أطلق الجناة النار على ضحيتهما ، مرتين في الرأس والرقبة بعد أن إكتشف أن لاكوت 53 عامًا ، وهو محتال ، قد خدعه.

اكتشفت جثة البريطاني ماركوس ميتشل 44 عامًا من قبل الأطفال الذين كانوا يلعبون بين الكثبان الرملية في بلدة دي هان الساحلية البلجيكية، وفقاً لوسائل إعلام بلجيكية.

حُكم على الزوجين بالسجن مدى الحياة غيابياً في عام 2011 ، وأضيفا في وقت لاحق إلى قائمة المطلوبين لدى اليوروبول.

وتجدر الإشارة إلى ان “هيلدا فان آكر” كانت البلجيكية الوحيدة الموجودة على قائمة الشرطة الأوروبية “يوروبول” والتي عرفت بإسم “الجريمة لاجنس لها”، والتي جهاز الشرطة الاوروبي إظهار أن الجرائم التي ترتكبها النساء غالباً ما تكون بنفس خطورة الجرائم التي يرتكبها الرجال.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock