اخبار انتويربحوادث

انتويرب: 18 شهر حبس لرجل تسبب في إنفجار مبنى سكني

بلجيكا 24- حكمت محكمة في أنتويرب على مستأجر مبنى في المدينة، تسبب في مقتل شخصان في انفجار غاز بالمبنى الذي كان يسكن فيه في 2018، بالسجن 18 شهرًا ،ووقف نصفها عن التنفيذ، كما أُمر بدفع تعويضات تصل إلى 2.5 مليون يورو.

أصيب 27 شخصًا آخر بجروح في الانفجار الذي وقع في المبنى الواقع في باردينماركت الذي أجره المستأجر من الباطن لأشخاص آخرين.

وذكرت تحقيقات الشرطة ان الانفجار ناجم عن تراكم الغاز الناتج عن عداد غاز قديم في المبنى.

الآن بعد مرور ثلاث سنوات ونصف على الانفجار الذي راح ضحيته ارواح، وجدت المحكمة أن المستأجر مسؤول عما حدث مساء يوم الاثنين 15 يناير 2018. فلم يتبق سوى القليل من المبنى بعد الانفجار.

فقد شخصان ، بلجيكي يبلغ من العمر 39 عامًا وأفغاني يبلغ من العمر 26 عامًا. وكان الأخير قد قدم طلب لجوء في بلجيكا، حيث كان يعيش ويعمل بشكل قانوني.

كان من الممكن إنقاذ الأرواح
أدين المستأجر الرسمي للمنزل ، وهو رجل في الخمسينيات من عمره من بلدة سينت نيكلاس فلاندرز الشرقية ، بتهمة التسبب عن غير قصد في الوفاة والأذى الجسدي الخطير بسبب إهماله فيما يتعلق بمشكلة الغاز التي كانت موجودة في المبنى. وقيل للمحكمة: “ان الرجل قام بتأجير المبنى الذي كانت متداعية على شكل شقق واستوديوهات”.

خلال المحاكمة ادعى المستأجر أن آخرين عبثوا بعداد الغاز. كان يعتقد أن أحد الأشخاص الذين استأجرهم من الباطن ، وهو شخص كان يقوم بتجديد مطعم في الطابق الأرضي من المبنى ، كان مسؤولاً عن مشاكل عداد الغاز.

ومع ذلك ، فكرت المحكمة بشكل مختلف وتم تبرئة جميع الأشخاص الذين تم تأجير الشقق لهم من الباطن ومهندس الغاز المسؤول عن التحقق من سلامة إمدادات الغاز في المبنى.

وقضت المحكمة بأن إهماله متابعة مشاكل المبنى، جعله مسؤولاً عما حدث.

إقرأ أيضاً: بلجيكا : زيارة الملك فيليب الى باردنماركت مكان الانفجار

 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock