بلجيكا

اللجنة الإستشارية تجتمع اليوم …ما هي الإجراءات المتوقعة !

بلجيكا 24 – ينتظر البلجيكيون اليوم قرارات جديدة من اللجنة الإستشارية فيما يتعلق بالتدابير التي ستتبعها بلجيكا في الأيام المقبلة، وفي ظل الزيادة المتسارعة في عدد الاصابات بفيروس كورونا في بلادنا هناك توقعات بتشديد الإجراءات للحد من إنتشار الفيروس.

أصبح الوضع الوبائي في بلجيكا مقلقاً مع إرتفاع عدد الاصابات بالفيروس وعليه يوصي الخبراء بوضع “سيناريو مشدد” في حال تدهور الوضع أكثر في الأيام المقبلة، حيث يقترحون تمديد عطلة عيد الميلاد وإغلاق الشركات و المتاجر غير الأساسية.

ويرى الخبراء انه من الضروري إجراء بعض التعديلات الفورية، مثل عدم إعادة فتح المهن التي تتطلب إتصال جسدي مباشر، وتوحيد حظر التجول في جميع أنحاء البلاد، وإلزامية إرتداء القناع في مكان العمل والمزيد من التفتيشات على إحترام القواعد.

ويقترح مفوض كورونا الحكومي ، “بيدرو فاكون” ، إعادة الإختبار مرتين (الأولى في بداية الحجر الصحي والثانية بعد سبعة أيام) كما يدعو إلى مراقبة أفضل، أي المراقبة والدعم ، للأشخاص في الحجر الصحي حتى لو كان ذلك من خلال إتاحة الفنادق للأشخاص الذين لا يستطيعون عزل أنفسهم في المنزل.

*تمديد عطلة عيد الميلاد وإغلاق الشركات؟

وعلى المدى الطويل ، إذا تدهور الوضع أكثر في الأسابيع المقبلة ، يمكن للسلطات تشديد الخناق أكثر بحسب معلومات نشرتها صحيفة لوسوار ،حيث يرى الخبراء انه يجب إغلاق الشركات والمتاجر غير الأساسية مرة أخرى أو تأجيل الدخول المدرسي.

وأشار الخبراء في تقريرهم نقلاً عن شبكة RTBF الفرنكفونية أن لجنة الخبراء الجديدة التي تقدم المشورة للحكومة، ترغب في تمديد عطلة عيد الميلاد لمدة أسبوع واحد للطلاب في حالة تدهور الوضع بشدة، ومع ذلك “من الضروري الإستعداد حتى يمكن نشر هذا السيناريو دون تأخير عندما يتدهور الوضع الوبائي أكثر فأكثر”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock