اخبار والونياحوادث

الشرطة تُحذر من رسائل الإحتيال بإسم “التبرع لضحايا فيضانات والونيا”

بلجيكا 24- منذ كارثة الفيضانات التي تعرضت لها أجزاء واسعة من جنوب بلدنا وتحديداً في إقليم والونيا، تضاعفت معها الدعوات للتبرعات ، والمطالبة بالتضامن مع ضحايا تلك الكارثة الطبيعية.

ولكن احترس من المحتالين والنصابين، فقد حذرت شرطة بوريناج من ان “عديمو الضمير لا يترددون في الاستفادة من مناخ الكرم هذا لسرقة أموال المواطنين…”

وقالت الشرطة: “تم إبلاغنا مؤخرًا بمحاولة احتيال في بلدية Hornu حيث تم وضع رسالة في صناديق البريد. مكتوبة بخط اليد وخالية من الأخطاء برقم حساب تطالب فيها المواطنين بالتبرع لضحايا الفيضانات.

لذا فإن شرطة بورين تدعو إلى اليقظة. وقالت،”حتى لا يصبح المحتالون أثرياء والفضل سيرجع حينها لك بطبيعة الحال، يجب إبلاغ الشرطة بهذه الأفعال. “

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock