أنتويربإقليم الفلاندرزبلجيكا

السجائر الإلكترونية تخلف “ثاني” ضحية في بلجيكا

بلجيكا 24 – فتح مكتب المدعي العام في أنتويرب تحقيقًا جنائيًا في وفاة شاب في العشرينات من عمره في مستشفى Stuivenberg في أنتويرب.

وبحسب الأطباء كان سبب الوفة ناتج عن بعض المواد الكيميائية الموجودة في السائل المستخدم في السيجارة الإلكترونية،وعليه ستكون هذه الوفاة ثاني ضحية للسجائر الإلكترونية في بلدنا بعد وفاة رافائيل باويرت من بروكسل البالغ من العمر 18 عامًا في نوفمبر الماضي.

تعود الحقائق إلى نهاية أغسطس ، ولكن تم الإعلان عنها فقط اليوم، توفي شاب في العشرينات من عمره بعد وقت قصير من دخوله المستشفى، ومن جهته أكد المدعي العام في أنتويرب أن تحقيقًا قضائيًا جاريا ، لكنه لم يرغب في تقديم مزيد من التفاصيل في الوقت الحالي.

ووفقا لـصحفية HLN ، اشترى الضحية “السائل المستخدم للسجائر الإلكترونية عبر الإنترنت،و ربما كان هذا البديل الرخيص يحتوي على مواد لم يتم فحصها والموافقة عليها،و كانت هذه المواد سببا في الوفاة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى