بلجيكاحوادث

الجريمة لا جنس لها …قائمة يوروبول الجديدة “للمطلوبين” تضم إمرأة بلجيكية

بلجيكا 24 – أنشأ جهاز الشرطة الأوروبية “يوروبول” قائمة المطلوبين الجديدة والتي تضم أساساً المجرمين من النساء .

وتعد القائمة جزء من حملة تسمى “الجريمة لا جنس لها” ، وتشمل أيضًا مواطنة بلجيكية وتدعى Hilde Van Acker من سينت نيكلاس ،والتي أدينت في عام 2011 بتهمة قتل رجل أعمال بريطاني ، ولكنها لا تزال هاربة .

ويضم الموقع 21 مجرماً ، 18 منهم من الإناث . وجوههم مخفية وراء قناع. لا يمكنك أن ترى على الفور ما إذا كان ذكرا أو أنثى ، ولكن بعد بضع نقرات ستتعرف على قصصهم ، ويمكن لزائر الموقع رؤية وجوههم.

بهذه الطريقة ،يرغب جهاز الشرطة الاوروبية “يوروبول” في إظهار أن الجرائم التي ترتكبها النساء غالباً ما تكون بنفس خطورة الجرائم التي يرتكبها الرجال.

ويقول Tine Hollevoet من “يوروبول” أن ” الهدف هو التأكيد على أن التنوع والتوازن بين الجنسين موجودان أيضًا في عالم الجريمة. (…) ونرغب من خلال نشر هذه القائمة جذب أكبر عدد ممكن من الزوار ، لأننا نعلم من تجربتنا أن هذا يحسن فرصة للعثور على المجرمين المطلوبين “.

يشار بالذكر إلى أن Hilde Van Acker هاربةً منذ عام 1996 ،وذلك بعد أن قامت بقتل رجل أعمال بريطاني في ” De Haan” البلجيكية الساحلية بمساعدة شريكها Jean-Claude LaCote .

أحتُجز الاثنان خلف القضبان لفترة من الوقت ، لكن تم إطلاق سراحهما في وقت لاحق ، بسبب عدم كفاية الأدلة .
هربا الإثنان معاً بعد ذلك إلى جنوب إفريقيا ، حيث يقال انهم لا يزالون هناك.

وأُدينا الإثنان في عام 2011 ، وحكم عليهم بالسجن مدى الحياة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى