اخبار اوروباحوادث

إصابة بلجيكية في حادث حافلة في بلغاريا أسفر عن مقتل 45 شخصا على الأقل

بلجيكا 24- كشفت التقارير الاخبارية الواردة، ان بلجيكية واحدة من بين عشرات الأشخاص الذين أصيبوا في حادث حافلة مميت وقع بالقرب من العاصمة البلغارية صوفيا ليل الاثنين.

وحسبما ورد، تم الإعلان عن ما لا يقل عن 45 حالة وفاة ، من بينهم 12 طفلاً حتى الآن. وقد تم نقل الركاب السبعة الناجين إلى المستشفى مصابين بإصابات لا تهدد حياتهم ، مثل الحروق الخطيرة. وكان من بينهم مواطنة بلجيكية ، بحسب وزارة الخارجية البلجيكية.

وقالت المتحدثة باسم الوزارة : “يمكننا تأكيد إصابة رجل بلجيكي الجنسية في حادث الحافلة” ، مضيفة أن هذا النبأ تم الإعلان عنه من قبل سفارة مقدونيا الشمالية في صوفيا.

“لقد تم نقله إلى المستشفى وهو الآن يتلقى العلاج”. لا يمكن إعطاء مزيد من التفاصيل حول حالته أو هويته ، وذلك لأسباب تتعلق بالخصوصية بشكل أساسي.

اشتعلت النيران في الحافلة ، التي كانت عائدة إلى سكوبي عاصمة مقدونيا الشمالية بعد رحلة سياحية إلى اسطنبول ، بعد اصطدامها بسكة حراسة على طريق ستروما السريع بالقرب من صوفيا حوالي الساعة 2:00 صباحًا يوم الثلاثاء. وجاءت التقارير الأولية عن الحادث من وكالة الأنباء البلغارية BTA ، التي أكدت أيضًا وجود بلجيكية على متن الحافلة.

يورونيوز©

وبحسب ما ورد توفي كلا السائقين على الفور ، ولم يتمكن أحد من فتح أبواب الحافلة ، مما أدى جزئيًا إلى ارتفاع حصيلة القتلى.

واضطر السبعة الذين نجوا ، ومن بينهم فتاة تبلغ من العمر 16 عاما ، إلى الصعود عبر النافذة للهروب من الحريق.

ويجرى حالياً فحص مكان الحادث كجزء من التحقيق في الحادث. وفقًا لرئيس بلدية محلي ، فإن الموقع معروف بحوادث مميتة أخرى وقد تم قرع أجراس الإنذار حول أن هذا الجزء المحدد من الطريق السريع في حالة غير آمنة.

كما سيتم تحديد هوية الضحايا عن طريق اختبارات الحمض النووي.

وتنظر كل من بلغاريا ومقدونيا الشمالية (جمهورية مقدونيا اليوغوسلافية) في إعلان يوم حداد وطني على الحادث المأساوي وعبرت الحكومتان عن تعازيهما لأصدقاء وأسر الضحايا الذين لقوا حتفهم.

وتأتي المأساة على رأس حريق شب في دار للرعاية السكنية بشرق بلغاريا مساء الإثنين أودى بحياة تسعة من السكان البالغ عددهم 58 ، وفقا لتقارير من رويترز.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock