بلجيكا

إستطلاع بلجيكي حول فرض ضرائب على الأغنياء وتسوية أوضاع المهاجرين ..التفاصيل!

بلجيكا 24- قامت شركة  Ipsos ،وهي شركة أبحاث واستشارات متعددة الجنسيات يقع مقرها الرئيسي في باريس ، فرنسا باستطلاع آراء ألف بلجيكي، كجزء من قياسة للرأي العام، والذي تم تنفيذه بالتعاون مع صحف Le Vif و Knack.

واستهدف الاستجواب موضوعات مثل العلوم البيئية ، إلا انه أيضاً أظهر إهتمامه بالموضوع الحساس للهجرة والمهاجرين غير النظاميين.

ويدعو البلجيكيون إلى فرض ضرائب أكبر على الأصول الكبيرة ، وفقًا لمقياس التضامن الدولي CNCD-11.11.11 ، الذي نقلته اليوم الخميس صحيفة Le Vif.

ويقول أكثر من 72% من المشاركين في الاستطلاع الذي أجري بين 90 منظمة بلجيكية غير حكومية إنهم يؤيدون فرض ضريبة أوروبية على الأصول الكبيرة لتمويل خطة التعافي الخاصة بالجيل القادم من الاتحاد الأوروبي.

ويبدو أن  المستجوبون الفلمنكيون أكثر تفضيلاً (75%) من المتحدثين بالفرنسية (69%)، حيثوافق أكثر من ثلثي المستجيبين على فكرة فرض ضريبة كورونا على الأصول التي تزيد عن مليون يورو.

ولتمويل خطة الجيل القادم ، يفضل البلجيكيون أيضًا فرض حد أدنى للضريبة على أرباح الشركات (68%) ، وضريبة على الكيروسين وتذاكر الطائرة (53%) ، وضريبة على البلاستيك (53%) وضريبة على المعاملات المالية الدولية ( 52%)، فيما تعتبر فرض الضرائب على الخدمات الرقمية أقل شيوعًا (41٪) على الرغم من كونها أولوية بالنسبة للمفوضية الأوروبية.

ولتحقيق خطة الحياد الكربوني في عام 2050 ، وافق البلجيكيون على معظم الإجراءات المقترحة في الصفقة الخضراء حتى لو فشل استبدال المحركات الحرارية بمحركات كهربائية.

واستطلع الاستجواب أيضًا البلجيكيين حول قضية الهجرة ، والتي هي موضوعأثار نقاشا واسعا، حيث لم يتردد ربع المستطلعين (27%) في إرسال طالب لجوء إلى بلد تتعرض فيه حياته وحريته للتهديد، وثلث يؤيد تسوية وضع المهاجرين غير الشرعيين ومنح تصاريح العمل ، فيما يعارض 41%.

ولا يتفق الشمال والجنوب حول التسوية، حيث أن ما يقارب  نصف الفلمنكيين ضد التسوية ولكن 42% من الوالونيون يؤيدون.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock