بلجيكا

إتحاد التجار يطالب السلطات البلجيكية بتنظيم عمليات تفتيش إضافية أمام المتاجر

بلجيكا 24 – بعد الإعلان عن إغلاق المتاجر غير الضرورية حتى 19 يناير في ألمانيا ، وفي إنتظار قرار من هولندا بشأن نفس الأمر، طلب “كوموس” إتحاد التجار التشاور مع السلطات لضمان ظروف تسوق أكثر أمانًا في جميع الأوقات.

ويتوقع إتحاد التجارة والخدمات “كوموس” أن يعبر البعض من ألمانيا وهولندا الحدود في الأيام والأسابيع القادمة للتسوق في بلجيكا.

وقال دومينيك ميشيل ، الرئيس التنفيذي لـ “كوموس” تتخذ المتاجر كافة الإجراءات الأمنية اللازمة للتحكم في تدفق العملاء وفرض إجراءات النظافة، لكن التجار لا يمكنهم فعل كل شيء، نحن مسؤولون عما يحدث داخل متاجرنا وأمامها ، إن الأمر متروك للسلطات المحلية ومناطق الشرطة لمراقبة تدفق العملاء إلى الشوارع والتأكد من احترام الإجراءات.

لذلك ، يدعو الاتحاد الشرطة إلى تنظيم عمليات تفتيش إضافية إذا لزم الأمر ، ويدعو السلطات البلدية إلى توفير حراس إضافيين لإدارة تدفق العملاء.

وأكد كوموس على أن القطاع تحت تصرف وزيرة الداخلية ويدعو إلى نهج منسق خلال الأسابيع القليلة المقبلة لضمان ظروف الشراء الأكثر أمانًا في جميع الأوقات.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock