كورونا في بلجيكا

أكثر من 23 ألف تقرير عن ردود فعل سلبية للقاحات كوفيد-19

بلجيكا 24 – تلقت الوكالة الفيدرالية للأدوية والمنتجات الصحية  23.560 إخطارًا بردود فعل سلبية بعد إعطاء لقاح ضد كوفيد-19 منذ بدء حملة التطعيم.

وتم اعتبار 62% من هذه الآثار الجانبية  “غير خطيرة”، بينما أدى 31% منها إلى عدم القدرة على العمل أو مغادرة المنزل، فيما بلغن نسبة  حالات الاستشفاء 3% من الإخطارات.

وسجلت الوكالة 7931 تقريرًا عبر قاعدة بيانات اليقظة الدوائية الأوروبية EudraVigilance، وهي تشمل بشكل رئيسي الحمى وآلام العضلات والشعور بالضيق وردود الفعل في موقع الحقن، وهي ردود فعل طبيعية وتشير إلى تنشيط جهاز المناعة.

وتلقى ما يقرب من 7.6 مليون شخص جرعة واحدة على الأقل من اللقاح، خلال الفترة الممتدة من ديسمبر إلى 12 يوليو.

واعتبر 5،354 تقرير الحالات خطيرة  تسببت في العجز المؤقت عن العمل أو عدم القدرة على مغادرة المنزل بسبب الحمى وآلام العضلات والشعور بالضيق وردود الفعل في نقاط الرعاية”.

وتمثل الوفيات أقل من 1% من ردود الفعل سلبية المبلغ عنها، كما هو الحال في الحالات التي يكون فيها الشخص الذي تم تطعيمه لديه تشخيص يهدد حياته، وبينما تضمنت 191 حالة وفاة ، فإن الوكالة الفيدرالية تحكم أن أربعة منهم فقط “من المحتمل أن تكون مرتبطة باللقاح”.

وتمثل هذه حالة من متلازمة فرط النفاذية الشعرية ونقص الصفيحات المناعي ، تتعلق بحقن  أسترازينيكا.

ونتجت الوفيتان الأخريان عن متلازمة تجمع بين التخثر ونقص الصفيحات ، واحدة بعد التطعيم مع جونسون أند جونسون والأخرى مع أسترازينيكا.

وبالنسبة إلى مصل الحمض النووي الريبي “فايزر و موديرن”، تظهر التأثيرات عادةً بعد الحقن الثاني بينما يبدو أن اللقاح الذي طورته أسترازينيكا يبدو أكثر تأثيرًا بعد الجرعة الأولى.

وتتم دعوة أي شخص يعاني من رد فعل سلبي بعد تلقي مصل ضد فيروس كورونا للإبلاغ عنه عبر نموذج عبر الإنترنت متاح على موقع FAMHP.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock