إقليم الفلاندرز

أصحاب الفنادق في “غنت” يطالبون بزيادة القيود المفروضة على Airbnb

بلجيكا 24 – طالب أصحاب الفنادق في مدينة غنت الفلمنكية إلى فرض المزيد من القيود على منصة Airbnb بسبب تأثيرها على أعمالهم.

ولمحاربة تدفق الشقق عبر الإنترنت ، يطالب أصحاب الفنادق بإدخال الحد الأقصى لعدد الأيام في السنة التي يسمح لأصحاب العقارات بتأجير مساكنهم في Airbnb.

هذا الحد الأقصى لعدد الأيام في السنة التي يُسمح لأصحاب Airbnb باستئجارها موجود بالفعل في بعض المدن في جميع أنحاء أوروبا ،ففي لندن ، الحد الأقصى هو 90 يومًا ، أما في أمستردام ، فيبلغ الحد الأقصى 30 يومًا.

وقال متحدث باسم فنادق غنت ، رودي دي ويت : هذه منافسة غير عادلة ، ونرغب في وضع حد أقصى قدره 30 يومًا في السنة على الأفراد الذين يستأجرون الغرف”.

وذكرت شبكة VRT الفلمنكية أن أصحاب فنادق غنت يخططون لتقديم إقتراح إلى سلطات المدينة .

وفقًا لمشروع بيانات نيويورك ، بعنوان “بداخل Airbnb ” ، توجد 1،149 إعلان على Airbnb في غنت. 59.9% من المنازل / الشقق بأكملها ، 39.1% من الغرف الخاصة و 1% من الغرف المشتركة. 48.3% من هذه الإعلانات “متواجدة بكثرة” مما يعني أنها متوفرة لأكثر من 90 يومًا في السنة .

Airbnb دوماً ما كان يقابل بعاصفة من الإنتقادات من مختلف السلطات المحلية في جميع أنحاء العالم ، والذين يستشهدون بالسوق عبر الإنترنت كمصدر لتعطيل صناعات الضيافة والفندقة وأسواق العقارات التقليدية.

في فبراير 2019 ، حاولت مدينة باريس مقاضاة Airbnb لفشلها في الامتثال للوائح المدينة ،إلا ان القضية رفضت من قبل المحكمة في باريس.

Airbnb هي عبارة عن منصة لتقاسم المنازل عبر الإنترنت تقدم تجارب في مجال السياحة والسفر ، تأسست عام 2008 ، وتقدم إعلانات في 191 دولة إلى 150 مليون مستخدم ، وفقًا للإحصاءات المقدمة من إدارة العقارات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى