بلجيكا

وزيرة داخلية بلجيكا تعتزم تكثيف مراقبة السائقين إعتباراً من 2021

بلجيكا 24 – لتحقيق معدل فحص كافٍ تعتزم “أنيليس فيرليندن” وزيرة الداخلية البلجيكية تكليف الشرطة بتكثيف عمليات المراقبة على واحد من كل ثلاثة سائقين كل عام، وأن تعتمد الزيادة التدريجية في عمليات فحص قسم الرادار.

وفقاً لتقرير صحيفة دي ستاندارد الفلمنكية يوم الجمعة، لتقليل عدد حوادث الطرق ترغب وزيرة الداخلية في أن تحدد للشرطة هدف فحص ما يصل إلى واحد من كل ثلاثة سائقين كل عام .

وتقول فيرليندن، لا تزال بلجيكا بعيدة عن الهدف الأوروبي المتمثل في خفض عدد وفيات حوادث الطرق إلى النصف بحلول عام 2030 ، مقارنةً بأرقام عام 2010، حيث تتسبب حوادث الطرق كل عام في حدوث ما يقرب من 48 ألف إصابة ما بين خطيرة وطفيفة.

وإعتبارًا من العام المقبل ، ستحدد الشرطة هدف خضوع واحد من بين ثلاثة سائقين لفحص حركة المرور على بعض عوامل الخطر الرئيسية مثل السرعة والقيادة تحت تأثير الكحول و المخدرات وإستخدام الهاتف المحمول وعدم إرتداء حزام الأمان أثناء القيادة.

زر الذهاب إلى الأعلى