بروكسلحوادث

وزيرة الداخلية: الرجل الذي أعتقل مدججاً بالسلاح في بروكسل …يعاني من مشاكل نفسية!

بلجيكا 24 – قالت وزيرة الداخلية أنيليس فيرليندن يوم الاثنين أمام لجنة الداخلية بمجلس النواب ، إنه لا يوجد مؤشر على وجود “نوايا إرهابية”، بشأن إعتقال رجل في شارع مارشيه أو شاربون ، أمام مركز شرطة بروكسل ليلة 26 إلى 27 أكتوبر.

تم إيقاف الرجل والذي يشار إلى إسمه بـ “جون سي” والبالغ من العمر 43 عامًا – لوجوده في الشارع أثناء حظر التجول، وكان بحوزته فأس ومنجل.

في أعقاب إعتقال الرجل، أظهر التحقيق أنه يعاني من مشاكل نفسية لكنه لم يكشف عن أي مؤشر على وجود نية الإرهاب.

وتأتي هذه الوقائع على خلفية تجدد الخوف من التهديد الإرهابي بعد الهجمات في فرنسا وإعتقال قاصرين في إوبين ، بحسب قناة RTBF ، كانا قد بايعا تنظيم الدولة الإرهابي “داعش” وكانا يعدان لأعمال، إرهابية تتمحور حول إستهداف ضباط الشرطة.

على الرغم من ذلك، حافظت هيئة التنسيق وتحليل التهديدات الإرهابية (OCAM)، على مستوى التهديد عند درجتين من أصل 4 درجات ، وهو تهديد يعتبر “غير مرجح”، إلا أن الوزيرة حذرت بشأن هذا القرار.

في نظر النائب دينيس دوكارم ، يجب أن تخضع مراكز الشرطة وضباطها لمزيد من اليقظة.

يذكر ان التهديد والحوادث التي وقعت في بلدية إيكسيل، والتي لم تتضح ملابساتها بعد – أعادت العنف الذي عانت منه الشرطة إلى الواجهة.

وقالت وزيرة الداخلية انها ستُجري محادثات مع نقابات الشرطة في هذا الشأن يوم الأربعاء.

زر الذهاب إلى الأعلى