حوادث

نقل أم وطفليها إلى المستشفى بعد التسمم بأول أكسيد الكربون في بروكسل

بلجيكا 24- وفقاً لرجال الإطفاء، نُقلت أم وطفليها البالغان من العمر شهرًا واحدًا والذين يعيشون في بلدية سانت جيل احدى بلديات بروكسل الـ 19 إلى المستشفى، وكانوا في حالة إعياء شديد بسبب التسمم بأول أكسيد الكربون الناجم عن الأبخرة في حمام منزلها.

وبحسب تقرير صحيفة DH اليوم الاثنين، يقطن في نفس المبنى خمسة عشر شخصًا، وهم مضطرون الآن للانتقال إلى مكان آخر ، حيث يبدوا أن تركيبات سخانات المياه في حالة سيئة.

وقالت الصحيفة، انه تم إخطار خدمات الطوارئ بعد ظهر يوم الأحد حوالي الساعة 3:30 مساءً، حين عثر على امرأة في حمامها فاقدة الوعي.

بمجرد دخول المسعفين إلى الشقة ، انفجرت أجهزة قياس ثاني أكسيد الكربون الخاصة بهم. فقاموا على الفور بإخلاء الأسرة وفتح النوافذ وإبلاغ رجال الإطفاء، وقد نقلت السيدة وطفليها إلى المستشفى. ولحسن الحظ تحسنت حالتهم.

لتجنب التسمم بأول أكسيد الكربون ، يوصي رجال الإطفاء بتوفير الهواء النقي والتهوية الجيدة. كما يوصون أيضًا “بتثبيت جهازك بواسطة فني معتمد وفحصه بشكل منتظم.

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock