إقتصاداخبار فلاندرز

منظمة أرباب العمل الفلمنكية: الركود الإقتصادي «أمراً حتمياً» في فلاندرز

Advertisements

بلجيكا24- بعد استجواب أعضائها، قالت منظمة أرباب العمل الفلمنكية فوكا -VOKA” يوم الجمعة إن الركود الاقتصادي أصبح أمراً “حتمياً” في فلاندرز.

وذلك، بالرغم من ترحيب  فوكا – Voka، بإطار دعم الشركات الذي أعلنه رئيس الوزراء الفلمنكي يان جامبون، أمس الخميس في بيان سبتمبر. والذي يمكن للشركات التي تواجه خسائر بسبب أزمة الطاقة أن تتلقى دعمًا يصل إلى 500000 يورو كل 3 شهور.

وأجرى موقع Voka مقابلات مع أكثر من 600 شركة فلمنكية. ظهر خلالها، أنه من المتوقع حدوث انخفاض في حجم الأعمال في الربع القادم من العام بنسبة 5%، وكذلك إنخفاض مماثل في العام المقبل.

Advertisements

ووفقاً للمنظمة الفلمنكية، تخشى واحدة من كل أربع شركات الاضطرار إلى تقليل عدد موظفيها خلال الأشهر الستة المقبلة. في الصناعة ، يتوقع أكثر من نصف الشركات التي شملها الاستطلاع (54%) اللجوء إلى البطالة المؤقتة.

ويؤكد هانز مارتينز المدير العام لمنظمة Voka أن “الاقتصاد الفلمنكي يتجه نحو الركود هذا الشتاء”. ويتوسل قائلاً: “صدمة الطاقة تُفقِرنا كمجتمع.

وأضاف، تُبذل الشركات كل ما في وسعها لتجنب الأزمة ، لكن يجب التحكم في تكاليف الطاقة والأجور لتجنب الأسوأ.

النقطة الإيجابية الوحيدة في استطلاع Voka: هي ان مشاكل التسليم ، التي استمرت منذ الانتعاش الاقتصادي بعد كوفيد، إنخفض وما زالت تنخفض بشكل مستمر.

Advertisements

Advertisements
زر الذهاب إلى الأعلى