كورونا في بلجيكا

مقياس كوفيد يدخل حيز التنفيذ غدا….إليكم كل ما سيتغير في بلجيكا

بلجيكا 24 – قررت اللجنة الاستشارية المجتمعة الأسبوع الماضي  إطلاق مقياس كوفيد الجديد بالرمز الأحمر اعتبارًا من يوم الغد  28 يناير.

ويتكون مقياس كوفيد  الذي صادقت عليه اللجنة الاستشارية البلجيكية من ثلاث مراحل تعكس مستوى الضغط على الرعاية الصحية.

كود أحمر
ويعني هذا بأن هناك خطر كبير من زيادة العبء على النظام الصحي أي حالات الاستشفاء الجديدة في اليوم تتجاوز  150 ، في العناية المركزة ومع أكثر من 500 سرير.

ويجب دائمًا مراعاة اتجاه الأرقام لإمكانية تسريع تغيير المرحلة في اتجاه واحد ، ولتحديد الكود المطبق ، ستأخذ لجنة التنسيق في الاعتبار ، بالإضافة إلى الضغط الذي يمارس على الرعاية الصحية ، تقييمًا شاملاً للوضع الوبائي وستولي اهتمامًا خاصًا للصحة العقلية.

القطاعات المعنية
يركز البارومتر على الأحداث العامة وأنشطة الهوريكا والأنشطة الترفيهية، حيث يتم التمييز بين الأنشطة الداخلية والخارجية والأنشطة غير الديناميكية و الديناميكية، و يمكن إضافة قطاعات أخرى في وقت لاحق، ولن يكون التعليم والاتصالات الاجتماعية جزءًا من المقياس.

المناسبات العامة

يُسمح بالمناسبات العامة مثل المسرحيات ومباريات كرة القدم في الداخل والخارج ، باستثناء الأحداث الداخلية الديناميكية مثل حفلات الرقص، ويكون ارتداء القناع إلزامي على الجميع بالداخل والخارج، كما يشترط “كورونا باس” بدءا من 50 مشاركًا في الداخل و 100 مشارك في الهواء الطلق.

ولا يزال مسموحًا بسعة تصل إلى 200 شخص، كما يسمح بنسبة إشغال تبلغ 70 أو حتى 100% لأكبر الغرف بشرط الحفاظ على جودة الهواء أقل من 900 جزء في المليون.

وفي الوقت الحاضر، فإن حفلات الزفاف والجنازات مسموح بها .

هوريكا

يمتد وقت إغلاق “الهوريكا”  أي قطاع الضيافة حتى منتصف الليل، و يظل ارتداء القناع قابلاً للتطبيق على الزبائن والموظفين مع إلزامية “كورونا باس” بالإضافة إلى ذلك ، لا تزال القواعد المتعلقة بسعة 6 أشخاص لكل مائدة وحظر تناول الطعام واقفًا سارية، وتظل الحياة الليلية والمراقص  مغلقة.

الأنشطة المنظمة في مجموعات

يُسمح بالأنشطة الجماعية المنظمة مثل حركات الشباب  وممارسة الرياضة على المستوى غير الاحترافي، بسعة 80 فردًا بالداخل و 200 فرد بالخارج، و فيما يتعلق بالمخيمات ، يُسمح بالإقامة ليلا.

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى