اخبار بروكسل

شرطة بروكسل تعتقل 20 شخصاً في إحتجاجات على وفاة “المغربي عادل”

بلجيكا 24 – وفقاً للأنباء الواردة، ألقت الشرطة القبض على على عشرين شخصاً في بروكسل يوم الخميس في إشتباكات بين السكان المحليين والشرطة بشأن إسقاط تهم جنائية بشأن مقتل الشاب المغربي عادل في مطاردة للشرطة.

تحدى حوالي 40 شخصًا حظر فيروس كورونا المفروض على التجمع وحظر التجول في وقت متأخر من الليل إحتجاجًا على الأنباء التي تفيد بأن المدعين العامين في بروكسل أسقطوا جميع التهم الموجهة ضد الضباط الذين كانوا يقودون السيارة المتورطة في الحادث الذي “قتل المغربي عادل” البالغ من العمر 19 عامًا.

وقالت الشرطة في أندرلخت إنها توقعت حدوث تلك الإضطرابات ونشرت عددًا كبيرًا من عناصر الشرطة في ساحة مجلس البلدية في ساحة بلاس دو كونسيل.

وصرحت المتحدثة باسم منطقة شرطة ميدي المحلية ، عزيزة صادق ، بإن المتظاهرين بدأوا في التجمع حوالي الساعة 8:30 مساءً في الميدان ، وأن بعضهم ألقوا مقذوفات “تشبه زجاجات المولوتوف” ، بحسب صحيفة “بروز”.

وقالت المتحدثة إن المحتجين أشعلوا النيران في سيارتين ودراجة صغيرة ، مضيفةً أنه لم يتم الإبلاغ عن إصابات حتى الآن وأن الشرطة تمكنت من تفريق المتظاهرين في حوالي الساعة 10:30 مساءً ، بعد بدء حظر التجول مباشرة.

وقالت “صادق”، إن الوضع كان “تحت السيطرة بشكل معقول” وإنه “لا يمكن مقارنته” بأعمال الشغب التي اندلعت فور وفاة عادل في أبريل، مما أدى إلى توترات بين السكان المحليين والشرطة بسبب غرامات فيروس كورونا وانتهاكات القواعد.

وأضافت المتحدثة: “تم إحتجاز حوالي عشرين شخصًا مؤقتًا”، في حين حرر ثلاثة محاضر رسمية ، بما في ذلك إثنان بشأن إشعال الحرائق بشكل متعمد.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock