اخبار بلجيكاصحةكورونا في بلجيكا

دراسة : الحجر الصحي جنب بلجيكا سيناريو “كارثي”

بلجيكا 24 – في بلجيكا ، فقد ما يقرب من 10000 شخص حياتهم بسبب فيروس كورونا، رقم ضخم ، ولكن كان يمكن أن يكون أعلى من ذلك بكثير ، وفقًا لدراسة دولية أجراها على وجه الخصوص عالم البيولوجية البلجيكي خيرت مولينبرغس.

قال مولينبرغس لصحيفة نيوبلاد “بفضل الدراسات السابقة ، عرفنا كيفية تقدير عدد البلجيكيين الذين أصيبوا بالفيروس وهو حوالي 10٪ من السكان، وقد قتل الفيروس حوالي 10000 شخص، تخيل لو أننا واصلنا العيش بشكل طبيعي ، دون قيود ولا قواعد ، لكان 60٪ من سكان بلجيكا مصابين الآن بفيروس كورونا، نحن نعلم أنه إذا تركنا وباءً ينتشر فإننا لا نتجاوز سقف 60٪ مما يؤدي إلى مقتل 60 ألف شخص”.

ووفقًا لهذا الاختصاصي ، كان من الممكن أن يؤدي نقص الأسرة في المستشفيات إلى تفاقم هذا الوضع ، وفي أسوأ السيناريوهات يمكن أن تحصي بلجيكا ما يصل إلى … 250.000 حالة وفاة.

وواصل الأخصائي قائلا : ما هو مؤكد هو أنه وفقا للدراسة التي أجراها باحثون من إمبريال كوليدج لندن ، فإن تدابير الحجر الصحي في مختلف دول أوروبا جعلت من الممكن تجنب كارثة، وختم “يكفي أن تقارن الوضع في نيويورك، لديهم 21000 حالة وفاة من أصل 8.5 مليون نسمة، إنها ثلاث مرات أكثر من بلجيكا، حدث ذلك لأنهم بدأوا الحجر الصحي بعد فوات الأوان “.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock