اخبار فلاندرزصحة

خبر سعيد…الحكومة الفلمنكية تمد يد العون للعاملين بمراكز الرعاية بهذا القرار

بلجيكا 24- أفاد وزير الصحة في فلاندرز “فوتر بيكيه”يوم الأحد، أن الحكومة الفلمنكية ستوفر ضمانًا ماليًا حتى نهاية هذا العام لمراكز الرعاية السكنية في المنطقة، وذلك عن طريق تخصيص 102 مليون يورو للقطاع.

ويتضمن المخطط الفلمنكي على تعويضات مختلفة لتقديم الدعم اللازم لمراكز الرعاية التي عانت من إنخفاض الإشغال نتيجة للأزمة، وسيكون إستمرارًا لنظام الدعم الحالي بعد انتهاء صلاحيته في 31 مارس.

وقال بيكيه، ان كل من يشارك في رعاية المسنين ستصله ريح هذه التعويضات والتي ستحدث فرقًا كبيرًا على أرض الواقع. مضيفاً،إن ذلك سيمنح القطاع مساحة ووقتًا للتنفس للتعافي من فترة ثقيلة للغاية مع تفشي فيروس كورونا في العديد من مراكز الرعاية.

تسببت أزمة فيروس كورونا في ظهور عدد كبير من الوظائف الشاغرة في مراكز الرعاية بسبب فترة حظر الدخول للحد من الزوار وزيادة الوفيات بسبب تفشي المرض.

وكجزء من هذا المخطط ، ستغطي الحكومة بالكامل البدل الأساسي للرعاية طويلة الأجل وستغطي ما يصل إلى 70% من تكاليف الرعاية اليومية.

ومع ذلك ، سيقتصر هذا الدعم على 20% من السعة المعتادة في مراكز الرعاية الفلمنكية ، ويتعين على المراكز أن تضمن عدم خفض عدد الموظفين أو تسريحهم للاستفادة من هذه الحزمة.

كما ضمنت الحكومة الفلمنكية التمويل للاستثمارات الهيكلية ، والتي ستمول التوظيف المؤقت للطلاب والممرضات وخبراء الرعاية وعلماء النفس وموظفي الخدمات اللوجستية وغيرهم من العاملين في مجال الرعاية للفترة من 1 أبريل إلى 30 سبتمبر.

وبحسب بيان صحفي صادر عن وزير الصحة الفلمنكي “فوتر بيكيه”: “سيكون قطاع الرعاية الفلمنكية قادرًا على التوظيف على نطاق واسع ، مما يسمح للموظفين الحاليين بالاستمتاع بإجازة مستحقة لهم عن جميع الساعات الإضافية التي عملوا فيها خلال فترة الإصابة الشديدة”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock