إقتصاد

بلجيكا: أزمة كورونا تتسبب في أكثر من 9 آلاف حالة “فصل جماعي”

بلجيكا 24- ذكرت صحيفة “هيت نيوسبلاد” إستنادًا إلى أرقام من خدمات التوظيف الفيدرالية SPF Emploi، فقد 9414 شخصًا موزعين على 103 شركة وظائفهم  بنظام الفصل الجماعي في عام 2020، وبين نهاية مارس 2020 العام الذي شهد إنتشار فيروس كورونا ومارس 2021 ، فقد 10337 شخصًا وظائفهم بسبب إعادة الهيكلة.

إلا أن الأزمة الصحية كلفتنا وظائف أقل من الأزمة المالية 2009-2010، التي عصفت بالبلاد وقلبتها رأساً على عقب. فخلال الفترة ما بين يونيو 2009 ويونيو 2010 ، تأثرت 16267 وظيفة بالتسريح الجماعي.

وتفسر عدة عوامل لماذا تبدو الأرقام أفضل مما كانت عليه في الأزمات السابقة. وبالتالي ، فإن الشركات الكبيرة أكثر مقاومة للأزمة الصحية من الهياكل الأصغر.

ومع ذلك ، فإن الشركات الكبيرة هي التي تلجأ بشكل أساسي إلى التسريح الجماعي. كما أن تدابير الدعم والاستخدام المكثف للبطالة المؤقتة يبقيان العديد من الشركات الصغيرة واقفة على قدميها ومستمرة في العمل رغم الصعوبات والأزمات.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock