بروكسلبلجيكا

بروكسل : العدالة تنظر في قضية أول حالة وفاة مرتبطة بالسجائر الإلكترونية في بلجيكا

بلجيكا 24 – قال مكتب المدعي العام في بروكسل لجريدة هيت نيوسبلاد وجازيت فان أنتويربين ان هناك تحقيق جناني أولي جاري في القتل العمد وانتهاك قانون التبغ بهدف معرفة ظروف وفاة رافائيل باويرت الذي ربما كان اول ضحية للسجائر الإلكترونية في بلجيكا.

توفي الشاب البالغ من العمر 18 عامًا من بروكسل في المستشفى في بداية نوفمبر بعد استخدامه لسجارة الكترونية و يرى الأستاذ لوك ماري جاكيه الذي عالج رافائيل ان السجارة الالكترونية سبب منطقي لوفاته.

في البداية ، لم يعلق المدعي العام على هذه الوفاة لأن الجريمة الجنائية لم تُرتكب مباشرة، لكن تقريرا رسميا من قبل وزارة الصحة العامة الفيدرالية غير الوضع، فبعد أنباء الوفاة اتصلت وزارة الصحة بأطباء الضحية وصاغت تقريراً بنتائجه و تم تسليمه إلى مكتب المدعي العام.

قال تيري باويرت والد رافائيل : “إنها خطوة أولى في الاتجاه الصحيح”.

وفقًا للصحف يبدو أنه تم إدخال صديق لرافائيل إلى نفس المستشفى بنفس الأعراض بعد استخدام السجائر الإلكترونية نفسها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى