بروكسلبلجيكا

بروكسل: الشرطة تنصح بعدم الإشتراك في إحتجاج اليمين المتطرف الأحد القادم

بلجيكا 24 – نصحت شرطة بروكسل بعدم الإشتراك في الإحتجاج المزمع تنظيمه من قبل اليمين المتطرف الذي نظمته مجموعة متطرفة بالمدينة لها صلات بمنظمات “النازيين الجدد”، حيث لا يزال من المتوقع أن يعطي رئيس البلدية للمظاهرة الموافقة النهائية على المسيرة.

ومن المتوقع أن يشارك أكثر من ألف شخص في هذا الحدث ، المسمى Mars op Brussel والمقرر القيام به في 15 سبتمبر ، وذلك بعد أن قال أكثر 3300 شخص على صفحة الحدث الخاصة بالإحتجاج على موقع فيسبوك أنهم مهتمون بالحضور والمشاركة .

وفقًا لصحيفة HLN ،قالت إلس فان دي كير ، المتحدث باسم شرطة منطقة بروكسل ، عن الحدث “فيما يتعلق بكل من إيجابيات وسلبيات ، فإن نصيحة الشرطة سلبية” ، موضحةً أن نصيحتهم ترجمت إلى “نية رفض ” المسيرة التي يجرى تنظيمها .

وقالت فان دي كير ،انها لا تستطيع تقديم مزيد من المعلومات حول الأسباب ، وأضافت أن المنظمين “دُعوا للدفاع عن أنفسهم” من نصيحة الشرطة .

يذكر أن الإحتجاج منظم من قبل المجموعة المتطرفة Bloed-Bodem-Eer en Trouw – BBET ، وهي مجموعة منشقة عن المجموعة الدولية للنازيين الجدد Blood & Honor.

وتنظم المجموعة المسيرة إحتجاجًا على استمرار استبعاد حزب اليمين المتطرف فلامس بيلانغ (VB) من حكومة ائتلافية إقليمية ، بموجب ترتيب وافقت عليه أطراف أخرى بعدم إشراك اليمين المتطرف في حكم البلاد.

في أغسطس الماضي ، نأى الحزب اليميني المتطرف VB فلامس بيلانغ بنفسه عن المسيرة التي خططت لها منظمات يمينية متطرفة للإحتجاج على إستبعاد الحزب من المحادثات بشأن الحكومة الفلمنكية الجديدة.

ويتعين الآن على عمدة بروكسل فيليب كلوز تحديد ما إذا كانت المسيرة أو المسيرات ستتم يوم الأحد .

الجدير بالذكر أنه إذا تمت الموافقة عليها ، فستتزامن المسيرة مع حدثين مختلفين على الأقل يتم التخطيط لهما في نفس اليوم ، بما في ذلك عرض بالون ومباراة كرة قدم.

وفي قانون اصدره مجلس الدولة في عام 2018 أمر فيه برفع الحظر المفروض على “المسيرة اليمينية المتطرفة” ضد مؤتمر مراكش للهجرة ، قائلاً إن “الاضطرابات الخطيرة الوشيكة” نتيجة للحدث المخطط له إحتجاجًا على ميثاق الأمم المتحدة بشأن الهجرة لم يرفع تبرير حظر هذا الحدث.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى