اخبار فلاندرز

الحكومة الفلمنكية تقرر تعويض أصحاب الألواح الشمسية

بلجيكا 24- قررت الحكومة الفلمنكية تعويض آلاف الأشخاص في فلاندرز الذين يمتلكون ألواحًا شمسية توقفت عن إنتاج الكهرباء خلال الأيام المشمسة جدًا هذا الصيف.

في وقت سابق من هذا الأسبوع، أعلن مدير الشبكة Fluvius: أنها تلقت حوالي 2400 تقرير عن إغلاق الألواح الشمسية في الأيام المشمسة بزيادة 65% عن العدد الذي تم تلقيه العام الماضي.

وأكدت وزيرة الطاقة الفلمنكية زحل دمير في البرلمان يوم الأربعاء أنها تخطط لتعويض الأشخاص الذين تأثرت ألواحهم الشمسية بالجهد الزائد نتيجة إنتاج المزيد من الطاقة التي يتم استخدامها.

وقال بيورن فيردود  المتحدث باسم Fluvius  لوسائل إعلامية بلجيكية: يمكن حل هذه المشكلة على المستوى المحلي إلا أنه في بعض الأحيان يتطلب الأمر من الشركة تنفيذ الأعمال الفنية التي تتضمن إما كبلات جديدة ذات سعة أكبر يتم إضافتها أو وضع تقاطعات كهرباء إضافية على الشبكة للسماح بإعادة توزيع الطاقة بشكل أكبر بسهولة.

في هذه الحالة، لا يمكن تنفيذ هذا الحل في غضون أسابيع قليلة، واعتمادًا على الظروف فإن الحل سيستغرق من بضعة أشهر إلى عام ونصف.

وأكد دمير على أن مالكي الألواح الشمسية الذين يتعين عليهم الانتظار لفترة طويلة للتوصل إلى حل يجب أن يحصلوا على تعويض عن ذلك. وقال: “سأضع اقتراحًا حتى يحصل Fluvius على هذه الإمكانية للقيام بذلك”.

ومع ذلك فقد جادل أحد الوزراء أندريس جريفروي في البرلمان بأن التعويض يجب أن يُنظر إليه على أنه الملاذ الأخير وأنه يجب معالجة المشكلة من المصدر أي شبكة الكهرباء نفسها.

أكدت Fluvius على أن هذه الحوادث دليل أساسي على أن الشبكة بحاجة إلى التعزيز، بينما أكد Verdoodt أن الشركة تقوم الآن بتنفيذ أعمال فنية واسعة النطاق في 18 موقعًا لإجراء مثل هذه التحسينات وقد خططت للقيام بذلك في 12 موقعًا آخر.

وقالت: “هذه ليست مشكلة كبيرة تؤثر على عدد كبير من اللوحات، إلا عدد الشكاوى المتعلقة بهذه القضية آخذ في الازدياد وهذا هو سبب تدخلنا “.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock