بلجيكا

البلجيكيون أنفقوا أكثر من مليار يورو في قطاع ” الدعارة ” هذا العام

بلجيكا 24 – وفقاً لتقارير نشرتها صحيفة De Tijd اليوم السبت، فقد أنفق البلجيكيون لأول مرة أكثر من مليار يورو على الدعارة “الجنس المسعّر” وذلك بحسب أرقام صادرة عن البنك الوطني البلجيكي الذي أرسل محققين ميدانيين لتقييم عدد العملاء، ومثل غيرها من الوظائف يؤخذ العاملين في مجال الجنس في الإعتبار لحساب الناتج المحلي الإجمالي.

في العام الماضي ، إرتفع الإنفاق البلجيكيين في هذا المجال بنسبة 27% مقارنة بعام 2008 ، ويقول متحدث باسم البنك الوطني البلجيكي: “الارتفاع يرجع إلى حد كبير إلى الزيادة في عدد السكان والتضخم”.

أخذت الإحصائيات التي قامت بها البنك الوطني في الحسبان فوائد العاملات بالجنس الناشطات في أماكن الدعارة (النوادي ، وصالونات التدليك …) وكذلك في الشارع ، فضلاً عن خدمات المرافقة المقدمة مقابل تعويض نقدي،و لم يتم تضمين الجنس الافتراضي ، عبر كاميرات الويب على وجه الخصوص ، في الحسابات.

ومنذ التسعينيات ، أوصت الأمم المتحدة بأن تأخذ الدول في الحسبان بعض الأنشطة غير القانونية مثل الاتجار بالمخدرات في حساب الناتج المحلي الإجمالي،وفي عام 2014 ، طلب الاتحاد الأوروبي من الدولة اضافة الدعارة الى حسابات الناتج المحلي الإجمالي.

وتجدر الإشارة إلى ان عائدات الدعارة تساهم بنسبة كبيرة في المساعدات الإجتماعية في بلجيكا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى