اخبار انتويربثقافة

إفتتاح معرض مجاني لأول قنبلة V-BOM ضربت أنتويرب

بلجيكا 24- افتتحت بلدية انتويرب معرضاً مجانياً في الهواء الطلق في أنتويرب يضم صورًا لم يسبق لها مثيل كجزء من إحياء ذكرى أول قنبلة من نوع V-BOMB تضرب المدينة قبل 77 عامًا.

ويحتوي المعرض المجاني الذي يقام في Schildersstraat على مدار الأسبوعين المقبلين على صور جديدة من الحدث ويتضمن ما يُعتقد أنه الصور الأولى التي تم التقاطها بعد التأثير.

أوضح كوين بالينكس رئيس معهد تراث الحرب: “الصور التي ظهرت الآن على السطح بعد كل هذه السنوات ربما التقطها محرر بولندي”، ربما كان لديه شعور بأنه كان يشهد شيئًا تاريخيًا حيث التقط خمسة عشر صورة في آن واحد ونفس المكان، وهو ما كان استثنائيًا في ذلك الوقت، وقال: “إنها لقطة فريدة من نوعها” لأنه تم التقاط عدد قليل جدًا من الصور في منتصف الحدث”.

قُتل ما مجموعه 32 شخصًا وجُرح 46 في الهجوم الذي وقع في 13 أكتوبر 1944، والذي جاء بعد أكثر من شهر بقليل من تحرير أنتويرب من المحتلين الألمان في 4 سبتمبر.

وسقطت أولى هذه القنابل من طراز V بطول 14 مترًا، على زاوية شارع شيلدرز وكاريل روجيرسترات بالقرب من KMSKA في 13 أكتوبر حوالي الساعة العاشرة صباحًا.

كما دمر الهجوم 15 منزلا وألحق أضرارا بـ 500 مبنى.

قال رئيس بلدية أنتويرب بارت دي ويفر: “اليوم أحيينا ذكرى ضحايا أول هجوم بقنبلة V في أنتويرب منذ 77 عامًا وتمكنا من دعوة إحدى الناجين لويزا روسيل التي نجت من الانفجار وما زالت تحمل الندوب، وقد مات والدها على الفور، واليوم نحيي ذكراه أيضًا باعتباره واحدًا من 19000 متوفٍ تم الكشف عن أسمائهم بالفعل من خلال مشروع Antwerp Names على موقع الويب Antwerp Remembers “.

أقيم المعرض بالتعاون مع جمعية الذكرى الأولى للقنبلة V أنتويرب. كل صورة مصحوبة بشرح للأشخاص الذين تم تصويرهم والخدمات والمجموعات المهنية المشاركة في جهود الإغاثة.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock