اخبار بروكسل

إستعدادات أمنية كبيرة في بروكسل خلال مباراة المغرب القادمة

Advertisements

بلجيكا 24- ذكرت السلطات البروكسلية انها ستقوم بنشر الإستعداد الأمني الكبير الذي تم نشره مساء الخميس في وسط المدينة خلال تصفيات مباراة المغرب مع كندا، مرة أخرى الثلاثاء المقبل في تمام الساعة الرابعة عصراً ، والذي يوافق خوض المنتخب المغربي مباراته ضد المنتخب الإسباني في دور الـ16 من نهائيات كأس العالم 2022 في قطر. بحسب تقرير D.H.

تم تجنب التجاوزات التي حدثت يوم الأحد الماضي خلال الانتصار على بلجيكا ، وذلك بفضل الشرطة التي كانت واضحة للعيان في كل أرجاء المدينة منذ بداية فترة ما بعد الظهر وكذلك يرجع الفضل أيضاً للسكان المحليين من المغاربة والذين عرفوا كيفية تهدئة أي شخص يحاول الخروج عن الهدف من الإحتفالات.

ومع ذلك ، فإن بعض الحوادث تستحق الاستهجان. حيث تم انتزاع الكاميرا من أحد المصورين وتعرضت معدات البناء لأضرار. منا تشبث العديد من الأفراد بالحافلات والترام.

Advertisements

ووفقاً لتقرير الصحيفة، في حوالي الساعة 7:30 مساءً ، هاجم حوالي خمسين شابًا سائقي السيارات وقاموا بفتح صندوق الأمتعة.

كما قام بعض هؤلاء المشاغبين بإطلاق بعض صواريخ الألعاب النارية على أفراد الشرطة المتواجدين الذين ردوا برش الغاز المسيل للدموع. فيما قامت الشرطة بإعتقال 18 شخص إداريًا في وسط مدينة بروكسل.

وأعربت نقابة الشرطة عن أسفها لضرورة نشر مثل هذه الإستعدادات الأمنية في المناسبات الاحتفالية. وحسب توضيح السيد إيدي كوينو ، المندوب الدائم لنقابة CGSP :”سيتم استخدام هذا النظام مرة أخرى مشيراً إلى ان هذه الإجراءات تكلف دافعي الضرائب الكثير من المال ، وذلك لأن الشرطة يجب عليها البقاء في العمل لساعات طويلة بشكل مبالغ فيه نظراً لحساسية الموقف وطول فترة التعامل مع مثل هذه الأحداث.

Advertisements

وأضاف المندوب الدائم لنقابة CGSP، يجب إجراء تقييم للمخاطر في كل مباراة ووفقًا للمجتمعات المعنية، وبالأخص في بروكسل وذلك لأنها مدينة متعددة الثقافات وستظل تهتز خلال كأس العالم

كما أثنى السيد كوينو على السكان الذين أنشأوا سلسلة بشرية لثني البلطجية المحتملين عن مهاجمة الشرطة.

وأخيرًا ، تم تسجيل اضطرابات في سكاربيك حيث تسببت مجموعة من حوالي خمسين شخصًا في إحداث فوضى ، مما تطلب تدخل الشرطة.

أما في أنتويرب ،إندلعت أعمال شغب في عدة أحياء. كما قامت الشرطة المحلية بإعتقال 35 شخص إدارياً. بالإضافة إلى أصيب ثلاثة ضباط.

في الوقت نفسه، وقعت مشاجرات في روتردام- هولندا بعد المباراة أدت إلى اعتقال خمسة. أربعة كانت للألعاب النارية وواحدة للإخلال بالنظام العام.

Advertisements

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى