بلجيكا

من بينهم مغني راب و لاعب كرة قدم… أكثر من 1200 بلجيكي في وثائق “باندورا”

بلجيكا 24- كشفت أحدث مجموعة من الوثائق المتعلقة باستخدام الملاجئ الضريبية في جميع أنحاء العالم عن 1271 اسمًا بلجيكيًا في ما يسمى أوراق باندورا.

وتم تسريب أوراق “باندورا”، إلى الاتحاد الدولي للصحافة الاستقصائية ، الذي يضم ثلاثة أعضاء بلجيكيين وهم  كريستوف كليريكس من مجلة Knack ، و لارس بوفي من صحيفة “دي تايد” و آلان غيوم من “لوسوار”.

تأتي الوثائق البالغ عددها 11.9 مليون وثيقة من 14 مكتبًا للمحامين في البلدان التي تتخصص في مساعدة الأثرياء على إنشاء شركات وهمية في ملاجئ ضريبية ، حيث يمكن إيواء أموالهم دون الخضوع لرقابة سلطات الضرائب المحلية.

وتحدد الأوراق حوالي 29000 شركة من شركات البريد الإلكتروني ، وأحيانًا المئات مسجلة في عنوان صندوق بريد واحد ، والتي ليس لها أي غرض تجاري سوى إخفاء أرباح الأثرياء عن أعين السلطات الضريبية – وبالتالي من أعين دافعي الضرائب الشرعيين في الوطن .

وخرج عدد من الأسماء من التحقيق من بينهم مغنية البوب ​​شاكيرا وأسطورة البوب ​​إلتون جون ورئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير .

ووفقًا للتقارير الأولية ، تظهر 1217 اسمًا بلجيكيًا في وثائق باندورا بعض التطابقات مع 728 اسمًا من البلجيكيين ظهرت في وثائق بنما السابقة ، مما يوضح مدى المشكلة مرة أخرى.

ولم يتم الكشف عن الأسماء نفسها ، لكن المحققين تحدثوا عن “كاتب ، وجراح ، وأستاذ ، ومدرب  ، ومالك دليل استثماري ، ومغني راب في بروكسل ، ولاعب كرة قدم سابق من الدرجة الأولى ، ومضيف إذاعي ، ومدير شركة مقامرة ، وتاجر حشيش مُدان ، وحتى مليونير بيتكوين شاب “.

وتضم القائمة أيضًا  22 محاميًا جميعهم يستخدمون نفس العنوان في شارع لويز في بروكسل ، وفتاة تبلغ من العمر 16 عامًا من بروكسل وسيدة من أنتويرب تبلغ من العمر 90 عامًا مع عنوان لأموالها في جزر البهاما.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock