إقليم الفلاندرزبروكسلعلوم

دراسة : نفوق الآلاف من الطيور في بروكسل وفلاندرز بسبب المبيدات الحشرية

بلجيكا 24 – وفقاً لدراسة حديثة إعتمدت على “تعهيد جماعي (1)” لرصد وتحديد أسباب نفوق الآلاف من الطيور حديثة الولادة في فلاندرز وبروكسل ،والتي كشفت عن آثار لأكثر من 30 مبيد حشري مختلف داخل أعشاش الطيور.

قال خيرت غومرز ، خبير مبيدات الآفات في بيان له صدر مع نتائج الدراسة : “عثرنا على ما مجموعه 36 مبيداً مختلفاً في 95 من أعشاش الطيور”.

كشف تحليل لأعشاش الطيور عن آثار مبيدات الفطريات ومبيدات الأعشاب والمبيدات الحشرية والمبيدات الحيوية ، حيث عبّر الباحثون عن قلقهم بعد أن عثروا على آثار لمادة الـ دي. دي. تي ، وهي مبيد حشري محظور منذ عام 1974 ، في 89 من 95 من الأعشاش التي تم فحصها.

وجاء في البيان “أن مادة الـ دي. دي. تي ما زالت موجودة في بيئتنا بعد كل هذا الوقت المقلق”.

وأعربت كلتا المنظمتين عن قلقهما الشديد إزاء هذه النتائج ، قائلةً أنهما مثيران للقلق بالنظر إلى صغر عمر الطيور.

كتب غومرز “كان عمر الثديين أسبوعين على الأكثر ولم يكن خارج عشهما” .

نفذت هذه الدراسة بالاشتراك مع جمعية حماية الطيور Vogelbescherming Vlaanderen وجمعية Velt للحدائق البيئية ، وهي منبثقة من حملة تسمى “SOS Mezen”.

وطالبن الحملة المواطنين بالإبلاغ عند إكتشاف نفوق بين الطيور عبر الموقع الإلكتروني ، الأمر الذي إستجاب له الآلاف من سكان فلاندرز وبروكسل ، حيث أبلغوا عن 4500 حالة وفاة.

وأضاف بيان غومرز ،”هذه النتائج لا تجعلنا سعداء ، خاصة لأن جميع الأعشاش تقريبًا تحتوي على نوع أو أكثر من المبيدات” .

وبينما قالت المنظمات إن النتائج “مثيرة للقلق” ، قالوا إن هناك حاجة إلى إجراء مزيد من البحوث لإثبات وجود صلة بين زيادة معدل الوفيات بين الطيور والمبيدات الحشرية ، مشيرين إلى أن بعض المبيدات الحشرية الموجودة في الأعشاش لديها تصنيف “مرتفع” من حيث الخطورة بالنسبة للطيور.

(1) تعهيد جماعي

التعهيد الجماعي (بالإنجليزية: Crowdsourcing) هو عملية جمع، أو استيراد، أو الاستعانة بالجماهير بغية الحصول على المعلومات.

عملية إدخال البيانات من عينة عشوائية، أو غير محددة، من المستخدمين أو العملاء تثبت نجاحها للموقع أو المشروع أو لإنهاء المهام بشكل عام. ليس فقط لعدم تحيز هذه العينة، أو هذه الجماهير، لنتيجة واحدة بذاتها، ولكن أيضًا لإدخالهم لتجاربهم الشخصية المتصلة بالغرض الرئيسي من المعلومات، مما يعد مفيدًا للغاية الرئيسية.

على سبيل المثال، قد يشترك الجماهير في تطوير تقنية جديدة، تصميم مهمة، أو توليد بيانات أو معلومات جديد تُصبّ جميعًا في حوض، غالبًا ما يكون موقع إلكتروني.
تشمل الترجمات الأخرى للّفظة: الاستصدار الجماعي؛ الحشد الجماعي؛ الاستجماع الجماهيري؛ والجمع الجماهيري.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى