اخبار اوروباسياحة

بعد عام كارثي وخسائر بالمليارات…TUI تتوقع موسماً قويًا

بلجيكا 24- قالت الشركة المصنّفة الأولى عالميًا في السياحة الدولية ، والمثقلة جراء أزمة وباء كورونا منذ أكثر من عام ، يوم الأربعاء، إنها تتوقع صيفًا “قويًا” ، بفضل قرارات رفع الإجراءات الصحية في أوروبا ، بعد خسارة فادحة في النصف الأول لعام 2020/2021.

وقال رئيس المجموعة الألمانية فريتز يوسن في بيان له على تويتر: “ان التوقعات الأولى صيف 2021 تجعلني متفائلاً بالموسم السياحي”.

وتعتمد المجموعة على “عدد متزايد من اللقاحات” و “أجهزة الاختبار” ، خاصةً في أوروبا ، لاستئناف نشاطها.

وقد لخصت الشركة الوضع كاملاً بالقول ان “TUI تتوقع موسمًا قويًا”.

أبلغت المجموعة عن “2.6 مليون حجز” لهذا الصيف ، وهو رقم تسارع “في الأسابيع الأخيرة” ، حيث إنخفض عدد الإصابات بـ كوفيد-19 في العديد من البلدان.

ومع ذلك ، لا يزال المستوى أقل بنسبة 69% مما كان عليه في صيف 2019 ، قبل ظهور الأزمة الصحية.

وقالت الشركة ان الفنادق والطائرات المستأجرة والرحلات البحرية التي تُشكل الأعمال الأساسية للمجموعة الألمانية متوقفة فعليًا منذ بداية الوباء ، مما أدى إلى سقوط قطاع السياحة.

زفي عام 2020 ، أبلغت المجموعة الألمانية عن خسارة غير مسبوقة قدرها 3.1 مليار يورو.

وفي النصف الأول من السنة المالية 2020/2021 الكارثية، من أكتوبر إلى مارس ، عانت المجموعة من خسارة صافية هائلة أخرى بقيمة 1.5 مليار يورو.

وتُبلغ خسائرها التشغيلية (EBIT) 1.3 مليار يورو.

ولمواجهة تلك الأزمة ، إستفادت شركة السياحة بالفعل من ثلاث خطط مساعدات من الحكومة الألمانية ، يبلغ إجمالي قيمتها 4.3 مليار يورو.

ولبدء السداد ، جمعت TUI مبلغ يقدر 400 مليون يورو في أبريل من الأسواق المالية.

وبفضل هذه الخطط ، إدعت TUI أن لديها حوالي 1.7 مليار يورو نقدًا.

وبعد تدفق نقدي جاء أيضًا على حساب إعادة هيكلة كبرى ،شرعت TUI في ربيع عام 2020 في خطة لإلغاء 8000 وظيفة في جميع أنحاء العالم.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock