إقتصاد

البنك الوطني يتوقع تسارع نمو الإقتصاد البلجيكي في الربع الثاني من 2021

بلجيكا 24-وفقًا لتقديرات البنك الوطني البلجيكي (BNB)، فمن المتوقع أن يزيد النشاط الاقتصادي البلجيكي بنسبة 1.3% في الربع الثاني من عام 2021 ، كما سيتم تحفيز الاستهلاك المنزلي من خلال الرفع التدريجي للتدابير التقييدية لمكافحة فيروس كورونا.

وبحسب البنك، بلغ النمو البلجيكي 1% في الربع الأول من عام 2021 ، مدعوماً بإرتفاع الطلب المحلي ، لكنه عززه أيضًا الإنخفاض الملحوظ في الواردات.

ومن المتوقع أن يتسارع الاستهلاك الخاص أكثر في الربع الثاني. حيث سيتم رفع الإجراءات التقييدية تدريجياً بعد تحسن الوضع الصحي ، مما يزيد من احتمالات الاستهلاك.

بالإضافة إلى ذلك ، ثقة المستهلك في مستوى مرتفع وتظل آفاق الدخل قوية ، ويرجع الفضل في ذلك على وجه الخصوص إلى سوق العمل الذي لا يزال قوياً بشكل ملحوظ “، حسب تقديرات البنك الوطني البلجيكي.

بيانات “واعدة”
وتابع البنك، تعد البيانات الملموسة الأولى لشهر أبريل “واعدة” في هذا الصدد ، كما أن إعادة فتح قطاع الهوريكا، سُيعطي دفعة للمتاجر غير الغذائية.

ومن المتوقع أن يظل النمو في الاستثمار التجاري ، والذي يعتبره بنك بلجيكا الوطني مفاجئًا ، قوياً في الربع الثاني. مؤشر الثقة في الأعمال التجارية “أعلى بكثير” من مستواه قبل الأزمة. ومن المتوقع أيضًا زيادة الاستثمار العام والاستثمار في الإسكان في الربع الثاني من عام 2021.

تحد للتقديرات
مع زيادة الطلب المحلي ، من المتوقع أن يتسارع نمو الواردات بشكل حاد. ونتيجة لذلك ، من المتوقع أن تتحول مساهمة صافي الصادرات في النمو إلى سلبية في الربع الثاني ، على الرغم من استمرار قوة الطلب الخارجي.

ويشدد البنك الوطني البلجيكي على أن أزمة فيروس كورونا تشكل تحديًا لوضع التقديرات. ولذلك فقد استكملت نماذج السلاسل الزمنية المعيارية الخاصة بها بالمعلومات التي تم جمعها من الخبراء على وجه الخصوص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock