إقتصاد

اخبار سارة: الحكومة البلجيكية تُمدد إجراءات خفض تكاليف الطاقة حتى نهاية العام

بلجيكا 24- وافقت حكومة دي كرو على تمديد الإجراءات الحالية التي تهدف إلى تخفيف وطأة ارتفاع أسعار الطاقة في بلجيكا حتى نهاية العام. حيث ستظل ضريبة القيمة المضافة على الغاز والكهرباء عند 6% بدلاً من 21%.

كما من المنتظر ان يتأهل مليوني شخص لرسوم أقل للطاقة الاجتماعية. اعتبارًا من 1 يوليو ، سيتم تطبيق الإجراءات أيضًا على المباني التي تحتوي على تدفئة مشتركة.

أدخلت الحكومة الإجراءات لأول مرة في مارس الماضي. حيث كان من المفترض أن ينتهي التخفيض في ضريبة القيمة المضافة في نهاية سبتمبر ، لكنه سيستمر الآن حتى نهاية العام.

وقال رئيس الوزراء ألكسندر دي كرو (الحزب الليبرالي الفلمنكي) إن القرار يعني أن الجميع يمكن أن يتطلع إلى الصيف مع العلم أن الإجراءات قد تم تمديدها حتى ديسمبر.

من جانبه وصف وزير الاقتصاد بيير إيف ديرمان (حزب PS) الإجراء الذي سيكلف 1.4 مليار يورو بأنه “إشارة واضحة للمواطنين”.

يذكر انه تم توسيع مجموعة الأشخاص المؤهلين للحصول على تعريفات أقل للطاقة الاجتماعية في وقت سابق. وأشار السيد ديرمان إلى أن الأبحاث أشارت إلى أن هذا الإجراء الذي يخفض فواتير الكهرباء بمقدار النصف ، وفواتير الغاز بمقدار الخمس لأولئك المؤهلين هو الأكثر فعالية. خمس الأسر البلجيكية مؤهلة الآن.

في الوقت نفسه سيحصل الأشخاص الذين يستخدمون زيت التدفئة على قسيمة بقيمة 225 يورو – أعلى من 200 يورو. سيتم إرسال القسائم الأولى في سبتمبر وستبقى صالحة حتى نهاية العام.

اعتبارًا من شهر يوليو ، ستكون الشقق السكنية ودور الرعاية والمستشفيات والمباني الأخرى التي توجد بها «تدفئة مشتركة» مؤهلة لتخفيض ضريبة القيمة المضافة على الغاز.

وفي حالة استمرار ارتفاع الأسعار ، تخطط الحكومة لتمديد تلك الإجراءات حتى نهاية مارس من العام المقبل.

وقالت وزيرة الطاقة الفيدرالية تيني فان دير سترايتين (حزب الخضر الفلمنكي): “نحن بالطبع نعمل أيضًا على حل طويل الأمد”.

وأضافت الوزيرة قائلةً “نحاول تسريع ​​عملية انتقال الطاقة لجعلنا أقل إعتماداً على الوقود الاحفوري. مشيرةً إلى ان بحر الشمال ورقة رابحة. وقد اتفقنا مع هولندا وألمانيا والدنمارك على زيادة الاستثمار في طاقة الرياح “.

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock