بلجيكا

إنتبه أثناء التسوق عبر الإنترنت ..فقد تذهب أموالك بلا عودة

بلجيكا 24- لم يقتنع “كليمنت كارولوس” بالنظارات التي اشتراها من أحد المتاجر على شبكة الإنترنت. فقرر طلب استردادأمواله، إلا انه لم ير الأموال تدخل في حسابه.

مع إنتشار وباء كورونا في العالم أجمع، أصبح التسوق عبر الإنترنت هو السائد. وكذلك الهموم التي تصاحبه.

اشترى كليمنت كارولوس ، بلجيكي من Nieuwerkerken ، بمقاطعة ليمبورغ ، نظارات ضبط تلقائي للصورة من موقع على الإنترنت العام الماضي ، لكنه لم يقتنع بالمنتج.

وقال كارولوس لصحيفة “هيت بيلانغ فان ليمبورغ”: “لذا أعدت النظارات برسالة مسجلة”. “طلبت استرداد نقودي ، 107 يورو. لكن الأموال لم تصل إلى حسابي أبدًا ولم يستجب المتجر الإلكتروني لرسائل البريد الإلكتروني الخاصة بي! “.

بعد إتصال الصحيفة به، رد المتجر بأن المبلغ تم إرساله بالفعل إلى الحساب الجاري للسيد كارلوس. في هذه الحالة ، طلب استرداد الأموال إلى حساب آخر ولكن تم رد الأموال إلى رقم الحساب المستخدم عند إتمام عملية الشراء ولم يلاحظ ذلك.

لذلك كن حذرًا عند الطلب عبر الإنترنت من متجر لا تعرفه. تحقق دائمًا من أرقام هواتف المتجر، ولا تنسى مسألة مهمة وهي قراءة آراء ومراجعات عملاء المتجر.

حاول دوماً إستخدام وسيط يضمن لك أموالك مثل موقع بايبال PayPal ولا تستخدم بطاقة الفيزا او الماستر كارد إلا في أضيق الحدود ومع المواقع التي تثق فيها تماماً.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock