اخبار فلاندرز

وقحة وغير مهذبة…رئيسة البرلمان الفلمنكي تُثير ضجة بسبب تعليقها في إحدى الجلسات

المصدر: RTL info

Advertisements

بلجيكا 24- شهد شمال البلاد (فلاندرز) على مدار الأيام القليلة الأخيرة ضجة شديدة، وذلك إثر التدخل المثير للجدل من قبل رئيسة البرلمان الفلمنكي “ليزبيث هومانز” (حزب N-VA) ، يوم السبت خلال المناقشات حول الإعلان السياسي لحكومة جامبون في سبتمبر.

حصل حزب العمل الشيوعي PTB (PVDA) يوم الأربعاء موافقة على أن يتم مراجعة الموضوع من قبل المكتب الموسع للبرلمان ، حيث يتم تمثيل جميع الأحزاب.

وقع الحادث خلال خطاب النائبة اليسارية المتطرفة ليز فانديكاستيل ، التي أصرت على أزمة رعاية الأطفال وانعكاساتها على النساء بشكل خاص.

Advertisements

لم تترك ليزبيث هومانز المجال للنائبة بالحديث، وقالت، : “السيدة فانديكاستيل ، لا أعرف ما إذا كنتِ تدركين أن هناك أبوين في معظم الأوقات ، وأن هناك أيضًا شيئًا مثل الأب؟ أطفالي مع أبيهم”.

وما أن إنتهت السيدة هومانز من إبداء تعليقها، حتى إنطلقت الضحكات والتصفيق بين المقاعد الوزارية والأغلبية.

وكتب السيد “يوس ديهايس” زعيم مجموعة حزب PTB في البرلمان الفلمنكي والنائبة فاندكاستيل في رسالة إلى المكتب الموسع: “كثير من الناس صُدموا بالطريقة التي تدخلت بها رئيسة البرلمان، ووجدوها وقحة وغير مهذبة. “حسب قوله”.

بالنسبة لحزب PTB ، هذا التدخل ليس فقط غير مناسب ، ولكنه يشكل أيضًا إنتهاكًا للقواعد ، والتي تنص على أن تترك الرئيسة مكانها لتأخذ مقعدًا كعضو خاص عندما تريد التدخل في جوهر النقاش.

Advertisements

من جانبها، اعترفت السيدة هومانز ، أنه سيتم مناقشة الحادث في مكتب موسع يوم الأربعاء. كما يطالبها حزب PTB باعتذار “لجميع المواطنين والآباء والأوصياء على الأطفال الذين غضبوا” من تصريحاتها.

Advertisements
زر الذهاب إلى الأعلى