بلجيكا

فان رانست راض بشكل عام عن الإجراءات الجديدة … باستثناء واحد

بلجيكا 24 – يشعر عالم الفيروسات الشهير مارك فان رانست بالسعادة نسبيًا بالإجراءات التي تم اتخاذها يوم الأربعاء ، على الرغم من أنه يعتقد أنه كان هناك الكثير منها في وقت واحد.

صباح اليوم أعلن مارك فان رانست أن المرونة ضرورية نظرًا لضجر المواطنين لكن بعد الاعلان عن الاجراءات الجديدة قال انه راض بشكل عام عن الإجراءات التي تم الإعلان اليوم في نهاية اللجنة الاستشارية لكنه يعتقد أن هناك الكثير مما الإجراءات وأنها “لعبة خطيرة”.

وبحسب فان رانست بعض القرارات تفتقر إلى الوضوح،و قال على قناة VTM بعد المؤتمر الصحفي : “فتح الشرفات ، نعم هذا جيد،ولكن كيف تسير الأمور؟ سيكون هناك وقت إغلاق تلقائي ، لذلك سيؤدي ذلك إلى ازدحام،السؤال الان مع من وكم من الناس يمكننا أن نأكل معهم؟  “.

لكن ليس هذا القرار الذي يزعج عالم الفيروسات، الإجراء الذي يقلقه أكثر هو تعديل الفقاعة الداخلية، الآن يمكن لكل مواطن أن يكون لديه اتصالان داخليان ، طالما أنهما ينتميان إلى نفس الفقاعة وهذا خطر كبير ويقول مارك فان رانست “فهمت الفكرة ، لكن يمكن أن يكون لها تأثير كبير” مضيفاً “إنه أمر خطير للغاية في الوقت الحالي”.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock