L'inspection belge des Finances

معاملات ضريبية مشبوهة بين دوقية لوكسمبورغ وشركات بلجيكية

بلجيكا 24 – أفادت صحيفتا De Morgen و Het Laatste Nieuws أن المفتشية المالية البلجيكية تحقق حول المئات من المعاملات الضريبية السرية والمشبوهة والتي من خلالها عقدت الشركات الصغيرة والمتوسطة البلجيكية اتفاقا مع السلطات الضريبية بلوكسمبورغ عبر وسيط وحيد. وقد طالبت المالية البلجيكية بالفعل بإرجاع مبلغ يتراوح ما بين 5 إلى 15 مليون يورو خلال التحقيق.

ووفقا للتحقيق، كانت الدوقية الكبرى أكثر سخاءً. يقول مصدر من مفتشية المالية : “طالما أن المستفيد النهائي ليس مقيما بلوكسمبورغ، وطالما أن الكيان لا يقوم بأنشطة اقتصادية على تراب الدوقية الكبرى، فكل شيء ممكن”.

وغالبا ما يتم الاتفاق حول نظام الملكية الفكرية، حيث يتم تطبيق معدل ضريبة بـ 1,5%. وفي حالات أخرى، يسمح نظام مبتكر باستخدام أنظمة ضريبية لكلا البلدين، وتكون النتيجة عدم دفع أي ضريبة في أي مكان. والملفت للانتباه بشكل كبير هو أنه لا يتم الكشف عن الاتفاقات للزبائن أنفسهم.

وبالتالي ترغب لوكسمبورغ بذلك، أن تظل هذه المعاملات الضريبية سرية للغاية.