صحة

8بالمئة فقط من الآباء يخططون لإجراء اختبار ذاتي لأطفالهم كل أسبوع

بلجيكا 24- يخطط 8% فقط من أولياء أمور أطفال المدارس الابتدائية والثانوية في بلجيكا لإخضاع أطفالهم لاختبارات ذاتية أسبوعية لفيروس كورونا، حسب دراسة استقصائية شملت 370 من الآباء، ونشرتها صحيفة “هيت نيوزبلاد”

دعا كل من وزير التعليم الفلمنكي بن ​​ويتس ووزير الصحة الفيدرالي فرانك فاندنبروك  الآباء إلى إجراء اختبار ذاتي لأطفالهم للكشف عن فيروس كورونا كل أسبوع، حيث يعتبرانه  مفتاح للحفاظ على أكبر عدد ممكن من المدارس لأطول فترة ممكنة خلال الموجة الخامسة من الوباء.

من جهته ، يقول رئيس مجلس التعليم الكاثوليكي الفلمنكي ليفين بويف إن العديد من التلاميذ والمعلمين سيصابون بالعدوى وسيؤدي الحجر الصحي والمرض بسبب فيروس كورونا إلى الإغلاق “الجزئي” لبعض المدارس.

ومن أجل تحفيز استخدام الاختبار الذاتي بين أطفال المدارس ، يعتزم وزير الصحة الفيدرالي بذل جهود أكبر لتوعية الآباء بالمزايا التي يجلبها استخدامهم.

وقال فاندنبروك للصحفيين إن “مديري المدارس يمكنهم أن يشرحوا للآباء أن الاختبار الذاتي الأسبوعي للأطفال يمكن أن يضمن بقاء المدارس مفتوحة”.

ومع ذلك ، فقد تم الإعراب عن مخاوف بشأن تكلفة الاختبار الذاتي على أساس أسبوعي ، وخاصة بالنسبة للعائلات الكبيرة والأسر ذات الدخل المنخفض، حيث يحق لحوالي 20% من الأسر في بلجيكا شراء مجموعات الاختبار الذاتي من الصيدليات بتخفيض قدره 1 يورو.

 

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock