بلجيكا

هل تعتزم بلجيكا تسليم المعارضين السياسيين على أراضيها لبلدانهم !!

بلجيكا 24 – ذكرت صحيفة لو سوار الفرنكفونية البلجيكية ،أن منزل اللاجئة السياسية والمحامية الحقوقية ” بوتا جارديمالي Bota Jardemalie” تعرض لمداهمة من قبل إثنين قيل أنهما من الشرطة الكازاخستانية .

في عام 2013 ، أصدرت السلطات الكازاخستانية مذكرة إعتقال دولية بحق جارديمالي ، متهمةً الأخيرة بـ “اختلاس الممتلكات الموكلة إليها ” فيما يتعلق بالمناصب التي شغلتها في أحد البنوك الكازاخستانية خلال تلك الفترة .

وحسب تقرير الصحيفة ،تمت مداهمة منزل المحامية في بروكسل في الأول من أكتوبر الجاري بحضور عميلين مجهولي الهوية يتحدثان بالروسية – من المفترض أنهما من رجال الشرطة الكازاخستانية ، ذهبوا للبحث عن وثائق في مكتب جارديمالي.

وقالت جارديمالي ، إذا كانت بلجيكا مستعدة لتقديم قائمة من المعارضين السياسيين للدولة الكازاخستانية ،هذا من شأنه أن يخلق سابقة لم يسبق لها مثيل ، وقد تعرض للخطر جميع اللاجئين السياسيين والمحامين ونشطاء حقوق الإنسان الذين يعيشون هنا . فيما يتعلق بالوثائق التي شاهدها رجال الشرطة الكازاخستانيين في منزلي ، فقد فات الأوان بالفعل “.

وأضافت جارديمالي ، هل تدرك بلجيكا عواقب هذا التعاون مع الديكتاتورية الكازاخستانية؟ (…) آمل أن يتم تصحيح هذه السقطة بسرعة “.على حد قولها !.

الجدير بالذكر أنه بالإضافة إلى قاضي التحقيق ، وافق مكتب المدعي العام في بروكسل ووزارة العدل على طلب كازاخستان بالتعاون القضائي والجنائي .

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى