بلجيكامولنبيك

مولينبيك – فصل مدرس عرض رسوم كاريكاتورية للنبي محمد على الطلاب

بلجيكا 24 – كما يعلم الجميع هناك توترات هائلة في الوقت الحالي بسبب الرسوم الكاريكاتورية عن النبي محمد حيث يحتدم الجدل بين من يدافعون عن حرية التعبير وجزء من المسلمين الذين يطابون بإحترام النبي.

بدأت التوترات منذ الموت المأساوي للمدرس صموئيل باتي الذي قطع رأسه بعد عرض مثل هذه الصور في الفصل على وجه التحديد.

في هذا السياق ، لسوء الحظ ، تحدث قضية مماثلة في مولينبيك سان جان مع بعض الفروق.

عرض مدرس المدرسة الابتدائية المعني رسومًا كاريكاتورية للنبي في فصل “المواطنة” الذي يتحدث عن حرية التعبير، لكنه ركز بشكل خاص على رسم كاريكاتوري يظهر الأعضاء التناسلية للنبي، مشهد صدم بشدة العديد من الطلاب الذين نقلوا القصة إلى آبائهم قبل أن يشتكوا إلى البلدية.

لهذا السبب تم فصل الأستاذ وسماعه في الكلية البلدية يوم الخميس، وفقا لمعلومات الحالية لم يتم اتخاذ أي عقوبة حتى الآن.

ومن جهتها علقت رئيسة بلدية مولينبيك كاثرين موريو على هذه القضية “تم فتح إجراء تأديبي يوم الخميس و فصل الأستاذ ، حتى يمكن الاستماع إليه الأسبوع المقبل، ما يهمنا في هذه الحالة ليس الرسوم الكرتونية في فصل دراسي لحرية التعبير ، ولكن الطبيعة الفاحشة لها واظهارها للأطفال في سن العاشرة “.

من جانبه ، رد رئيس حزب MR جورج لويس بوشيز على تويتر “آمل أن تكون هذه المعلومات غير صحيحة، إذا كان هذا صحيحًا فسيكون ببساطة غير مقبول، حرية التعبير غير قابلة للتفاوض، سوف نكون منتبهين للقضية شكل خاص “.

زر الذهاب إلى الأعلى